اغلاق

مسيرة مدافع روما أليساندرو فلورينزي أصبحت بخطر كبير!

جماهير نادي روما الايطالي استقبلت مؤخرا أخبار غير سارة بتجدد إصابة مدافعها الدولي الإيطالي أليساندرو فلورينزي بقطع في الرباط الصليبي للركبة سيجعله يغيب عن


أليساندرو فلورينزي، تصوير : Getty Images

الملاعب لستة أشهر جديدة. وبذلك انتهى موسم اللاعب البالغ من العمر 25 عاما بصفة رسمية، وهو الذي لم يلعب به سوى شهر واحد فقط، بعدما تعرض لإصابة بقطع في الرباط الصليبي في شهر أكتوبر الماضي احتاجت لعملية جراحية وفترة استشفاء استغرقت 5 أشهر.
وفي الوقت الذي كان فيه على وشك العودة من جديد بعدما تدرب بصورة مكثفة، تجددت الإصابة بذات القوة ونفس الخطورة، مما جعل نادي روما يعلن صباح الأمس خضوعه لذات العملية التي خضع لها سابقا. يذكر أن تجدد الإصابة بهذا الشكل يعتبر تهديدا لمسيرة عاشق روما، ولا سيما أن القيام بعمليتين جراحيتين في تلك المنطقة قد يجعل تلك الإصابة مزمنة بعض الشيء، وفق رؤية بعض الأطباء المتخصصين في إصابات ملاعب كرة القدم.



لمزيد من اخبار الرياضة العالمية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق