اغلاق

احذر.. هذا الخطأ أثناء الاستحمام يُصيب بجلطة مفاجئة

كشف باحثون أن نسبة كبيرة من جلطات المخ تحدث نتيجة حركة خاطئة يفعلها الكثيرون خلال استحمامهم، ووفقاً للدراسة التي نشرها موقع ‘‘ميرور‘‘ البريطاني، فإن

 

الصورة للتوضيح فقط

هذه الحركة التي يُطلق عليها اسم ‘‘وايد يسون‘‘ تحدث في أثناء ‘‘غسل الشعر‘‘ عندما يُرجع المُستحِم رأسه للوراء بدرجة مائلة كبيرة، فينتج عن ذلك تصلُّب الشرايين؛ وبالتالي ينخفض تدفق الدم الذي يتسبَّب بدوخة وفقدان التوازن بشكل لا إرادي.
وأضافت الدراسة، أن مؤخرة الرأس تحتوي على الكثير من الشعيرات الدموية المغذية للمخ، حيث تمر من خلف الرقبة باتجاه الرأس؛ مما يساهم بشكل كبير في انزلاق الشخص، أو دخوله في حالة إغماء تنتهي في أسوأ الأحوال إلى الوفاة.
ويُحذِّر الأطباء من هذه الحركة الخطيرة، ويقولون حتى وإن لم تحدث وفاة، فبمجرد سقوط الإنسان أثناء استحمامه، قد يرتطم رأسه بجسم صُلب يؤدي لحدوث جلطات دماغية تُفضي إلى الموت.



لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من الصحة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الصحة
اغلاق