اغلاق

‘النسائي للتأهيل المهني‘ بالناصرة يموِّل مشاريع صغيرة

بأجواء من الفرح والسرور، تم الاحتفال في المركز النسائي في الناصرة بتخرّج الفوج الثالث من النساء اللواتي شاركن في دورات تعلّم الخياطة والتطريز الفلسطيني،


صور من انتاج الخريجات

وصنع الحلويات الشرقية والغربية والمعجنات على أنواعها. وقد أخذت ادارة المركز على عاتقها تمويل النساء اللواتي يردن فتح مصالح صغيرة، تمكّنها من الاعتماد على نفسها وادارة شؤونها الاقتصادية والمعيشية وتوفير مصدر دخل.
صرحت مركزة المركز السيدة كفاح أبو عيشة "بأن هذا المشروع يهدف إلى دعم النساء اللواتي لم يتسن لهن فرص الدراسة أو تعلم مهنة وذلك من خلال إقامة دورات مهنية" .
لا بد من الإشارة إلى أن الدورات التي يقيمها هذا المركز تتميز بما يلي:
- تكاليف منخفضة نسبة للمؤسسات والأطر التعليمية الأخرى، حيث تتم الدورات ضمن مجموعات صغيرة، كما تقام الدورات في أوقات مختلفة، صباحا ومساء.
- تستوعب الدورات نساء من جيل 20 فما فوق، من كافة فئات المجتمع.
- إن إقامة هذه الدورات هو إعطاء إطار جديد للنساء حيث يفتقر مجتمعنا لهذه الأطر.
ولهذا المشروع تأثير على أكثر من مستوى:
1- التعليم : جوهر الدورات هو تعليمي اضافة إلى اغنائها ثقافيا. وهذا ما يرفع مستوى المرأة فكريا ويساعدها في عائلتها بشكل أفضل.
2- العمل: إعطاء المرأة فرصة الدراسة يعطيها إمكانية الإنخراط في العمل ورفع نسبة النساء العاملات يغني المجتمع كله.

أهمية المشروع
تكمن أهمية هذا المشروع في خروج المرأة للعمل، ورفع مكانتها الاجتماعية من خلال تقويتها اقتصاديا، وتحوّلها من ربة بيت إلى امرأة منتجة، تخدم المجتمع وتساند عائلتها ماديا. بناءً على تجاربنا في السابق، نستنتج بأن خروج المرأة للعمل يعطيها الثقة بالذات والمقدرة على تطوير مهنتها لتصبح مستقلة. تجدر الإشارة إلى أن هناك من النساء من فتحت مكان عمل (مصلحة خاصة) وهناك من عملت من منزلها، وبعضهن استمررن في التعليم.
وفي حديث مع بعض خريجات المركز، قالت السيدة فاطمة ام فاروق: "تعلمت الخياطة وتصليح الملابس، انها مهنة لا تكلِّف كثيرا من من حيث المعدات، بدأت العمل من البيت بتصليح الملابس وانا فخورة بنجاحي. أستعد اليوم لخوض سوق العمل لأكون مستقلة" .
أما الشابة رهام عواد، التي انهت دورة صنع الحلويات، فقد عبّرت عن فرحها باجتيازها الدورة التي تعلّمت من خلالها صنع الحلويات الشرقية والغربية والمعجنات على جميع اشكالها. تعمل اليوم بشكل مستقل حيث افتتحت محل صغير قرب بيتها وتقوم بإعداد الحلويات للمناسبات المختلفة والاعراس ولم تكن تتوقع هذا النجاح وتشكر المركز النسائي، فلهم الفضل في نجاحها ودعمهم المادي والمعنوي لها.



بإمكان متصفحي موقع بانيت من مدينة الناصرة والمنطقة إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا




استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من قطاعات وأعمال اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
قطاعات وأعمال
اغلاق