اغلاق

’الشارقة لرسوم كتب الطفل’ يعتمد 303 أعمال فنية لـ90 فناناً

أعلنت هيئة الشارقة للكتاب عن اعتمادها لـ303 أعمال فنية، لـ90 فناناً من مختلف أنحاء العالم، للمشاركة في النسخة السادسة من معرض الشارقة لرسوم كتب الطفل، التي


صور أرشيفية من الدورات السابقة للمعرض

تنظمها الهيئة على هامش فعاليات الدورة التاسعة لمهرجان الشارقة القرائي للطفل، التي تقام خلال شهر نيسان أبريل المقبل بمركز اكسبو الشارقة.
وقد ضمت لجنة اختيار أعمال وتحكيم الدورة السادسة لمعرض الشارقة لرسوم كتب الطفل نخبة من الأكاديميين والرسامين أصحاب الحضور المتميز والنتاج المرموق وهم: د. أحمد رجب صقر، العميد الأسبق لكلية الفنون الجميلة بالمنيا من مصر، والأكاديمي غراردو سوزان برون من المكسيك، والفنان ناصر نصرالله من الإمارات، والرسامتين الشهيرتين كاترين ستانغل ونيلى بالمتاغ من ألمانيا.

وكانت هيئة الشارقة للكتاب قد استلمت أكثر من 1500 عمل، لرسامين من 47 دولة للمشاركة في دورة هذا العام من المعرض، وذلك بارتفاع يقدر بحوالي 9% مقارنة مع دورة العام الماضي، التي شهدت استلام 1378 عملاً، وتضم قائمة الدول المشاركة هذا العام كلاً من دولة الإمارات العربية المتحدة، والسعودية، والكويت، واليمن، ومصر، وسوريا، وفلسطين، والمغرب، ومن الدول الأجنبية: إسبانيا، وإيطاليا، وأوكرانيا، وليتوانيا، وألمانيا، ورومانيا، وغيرها.


مستوى فني متميز
وقال أحمد بن ركاض العامري هيئة الشارقة للكتاب: "يبدأ معرض الشارقة لرسوم كتب الطفل دورته السادسة مؤكداً على فرادة الرسوم الاحترافية المختارة للاشتراك هذا العام، والتي تعكس بجلاء خبرات وثقافات الرسامين العالميين والعرب المختصين بإبداع صورة الكتاب، من خلال أساليب فنية وممارسات تقنية عدة، كالرسم الرقمي، وأعمال الطباعة والحفر، ورسوم الباستيل وألوان الأكريليك والزيت، ورسوم الأحبار والأقلام الملونة والرصاص، وأعمال الكولاج، وهو ما يمنح كتاب الطفل الغنى والثراء البصري، إلى جانب العمل على إكساب الأطفال لمعارف فنية تضيف إلى أرصدتهم وثقافاتهم المرتبطة بالنصوص الواردة في متون الكتب والقصص المرسومة" .

وأشاد العامري بالأعمال المشاركة في النسخة السادسة من المعرض، كاشفاً عن  المستوى الفني المتميز والمعبر عن مضامين كتب الطفل الأدبية والعلمية والتاريخية، حيث سعى كل رسام إلى التأكيد برسومه وإبداعاته الفنية اللافتة على مشاهد وأفكار رئيسية تحفل بها نتاجات كتاب الطفل في العالم إلى جانب مقدرة هذه الرسوم على تعميق الصلة بين شعوب البسيطة، حيث تبين الرسوم ألوان وأزياء وعمائر المجتمعات الإنسانية على امتداد الجغرافية شرقاً وغرباً، كما أنها تستلهم الخيال وتبتكر وجود عوالم مدهشة وغير اعتيادية.


جوائز قيمة
وقد رصدت هيئة الشارقة للكتاب جوائز قيمة للفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى، إذ يحصل الفائز الأول على مبلغ 8000 دولار أمريكي، في حين ينال الفائز الثاني 6000 دولار أمريكي، بينما يحصل الفائز الثالث على 4000 دولار أمريكي، إلى جانب ثلاث جوائز تشجيعية أخرى تبلغ قيمة كل واحدة منها 1000 دولار أمريكي.

يذكر أن معرض الشارقة لرسوم كتب الطفل كان قد انطلق في العام 2012 بدعم من الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، ويهدف المعرض إلى تسليط الضوء على الرسوم المميزة التي يمكن رؤيتها في الكثير من كتب الأطفال، وقد استقطب خلال الدورات الخمس الماضية أكثر من 2500 فنان من 44 دولة.









لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق