اغلاق

حملات دعائية منظمة يطلقها (مركز اللغات ) في الأردنية لاستقطاب طلبة جدد

بانيت - الأردن: الإقبال الذي يشهده مركز اللغات في الجامعة الأردنية من قبل الطلبة الراغبين للدراسة فيه لم يكن وليد الصدفة، بل جاء ، نتيجة للبرامج والخطط


صورة من الجامعة

المتميزة التي يطرحها، والخدمات والتسهيلات النوعية التي يوفرها.
وها هي منظومة الخطط تثمر بنتائجها الإيجابية مع ازدياد أعداد الطلبة المسجلين في كل فصل دراسي، بحسب مدير المركز الدكتور زياد قوقزة الذي قال في تصريح له إن عدد الطلبة الملتحقين في المركز هذا الفصل بلغ (300) طالب وطالبة موزعين على (31) جنسية مختلفة، مؤكدا احتمالية تزايد العدد في السنوات المقبلة للسمعة الطيبة التي يتمتع بها المركز، وللحملات الدعائية المستمر في تطبيقها.
وأضاف قوقزة خلال حفل الاستقبال الذي نظمه المركز احتفاء بطلبته الأجانب الجدد الملتحقين ببرنامج اللغة العربية لغير الناطقين بها بحضور رئيس الجامعة الدكتور عزمي محافظة، أنه وتماشيا مع ثقافة الانفتاح والعولمة في عصرنا هذا، يعمل المركز جاهدا ومن خلال حملات دعائية منظمة على التواصل مع السفارات الأجنبية ووزارة الخارجية الأردنية لمخاطبة الملحقيين الثقافيين  للمساهمة في الحملة الترويجية للمركز والتي أفضت إلى نتائج متميزة في ظل الظروف السياسية الصعبة التي تعيشها المنطقة وألقت بظلالها بشكل واضح على الحركة السياحية.
 ولفت قوقزة أن التحاق الطلبة الأجانب للدراسة في مركز اللغات في الجامعة يندرج في إطار السياحة التعليمية والتي لم يتأثر بها المركز إلا إيجابا نظرا لازدياد أعداد الطلبة المسجلين الذي بلغ هذا الفصل (300) طالب وطالبة وهو إن صح القول فهو إنجاز عظيم يضاف لرصيد المركز.
 وفي معرض حديثه عن الحملة الترويجية التي يقوم بها المركز أكد قوقزة أنه بفضل الجهود المبذولة، تم بث خدمة التسجيل الالكتروني للطلبة، وهو بصدد إطلاق خدمة الدفع الالكتروني تسهيلا على الطلبة، كما يقوم المركز على توفير حزمة خدمات كاملة وتغطية النقص الحاصل فيها، كخدمة استقبال الطلبة من وإلى المطار، وخدمة توفير السكن الملائم لهم، مشيرا إلى إن جميع المنشورات الترويجية للحملة تم نشرها بصفة الكترونية على موقع الجامعة ما أسهم في تقدم ترتيب المركز في الأردن على محركات البحث وتحديدا محرك (جوجل).
 
 عدد من اتفاقيات
وكشف قوقزة خلال حديثه عن أن المركز وضمن مسار خططه يبرم عدد من اتفاقيات التعاون مع الجامعات والمؤسسات العالمية منها الجامعات التركية والدانماركية، كما يتم العمل حاليا على توقيع اتفاقيات مع المعهد الأمني في جامعة شيكاغو الأمريكية لاستقبال طلبة للدراسة في المركز.
من الجدير ذكره أن حفل الاستقبال الذي حضره عدد من نواب رئيس الجامعة، وجمع من أعضاء الهيئة التدريسية وممثلين عن الجهات الدبلوماسية، ويعكف المركز على اقامته بشكل دوري يأتي انسجاما مع فلسفته في الانفتاح على الآخر وتبادل الثقافات المختلفة وبناء التشاركية.



لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق