اغلاق

’صنع في ألمانيا’: نوعية ممتازة وعمر مديد

نوعية ممتازة وعمر مديد: هذه هي الصفات التي يربطها الكثير من الناس في شتى أنحاء العالم بالمنتجات التي تحمل شعار "صنع في ألمانيا". في الأساس كان الغرض من هذا



الملصق الذي ظهر للمرة الأولى قبل 130 عاما هو التحذير من انتحال المنتجات الألمانية الرخيصة صفة التصنيع المتميز: حيث كان منتجو الكميات السوقية الكبيرة في شيفيلد البريطانية يشكون حينها من تقليد منتجاتهم بمنتجات أخرى رخيصة، يتم إنتاجها في ألمانيا. وهكذا ظهر الملصق الذي سرعان ما تحول، وخلال فترة قصيرة، إلى رمز للنوعية الجيدة.

الشعار الأكثر إقبالا في العالم
اليوم تعتبر المنتجات التي تحمل شعار "صنع في ألمانيا" رمزا للقيمة والنوعية. بل وأكثر من ذلك: شعار "صنع في ألمانيا" هو اليوم الأكثر شعبية وإقبالا في العالم. هذا ما توصلت إليه دراسة مؤشر صنع في ألمانيا، التي أجرتها البوابة الإحصائية ستاتيستا بالتعاون مع شركة أبحاث السوق داليا للأبحاث. حيث تم سؤال حوالي 43000 مستهلك في 52 بلدا عن آرائهم. وقد جاء في المرتبة الثانية شعار "صنع في سويسرا" والثالثة "صنع في الاتحاد الأوروبي". وقد حلت في المراتب التالية شعارات صنع في بريطانيا والسويد وكندا وإيطاليا واليابان وفرنسا والولايات المتحدة. وحسب رأي من شملهم الاستطلاع، فإن ألمانيا تتميز بشكل رئيس في فئات "النوعية" و"السلامة"، بينما تتميز منتجات سويسرا في فئات "المظاهر الفخمة" و"الأصالة".



لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق