اغلاق

نساء من الجليل: الجهل يجتاح العقول والنساء ضحيته!

نساء، فتيات وامهات يقتلن في مجتمعنا العربي وكثيرات هن المعفنات. الوضع كما يصفه الاهالي لم يعد يُحتمل. وقد قام مراسلنا باجراء لقاءات مع نساء عربيات من الجليل حول

ظاهرة قتل النساء بعد تفاقم الظاهرة.

يجب دق ناقوس الخطر
وفيقة ذياب تدرس موضوع الحقوق اشارت الى ان "ظاهرة قتل النساء لم تعد اصلاً ظاهرة بل اصبحت وباء يجتاح مجتمعنا العربي ، وان مسلسل قتل النساء لا يتوقف".
 وقالت:" استنكر كل مظاهر العنف وبالذات ظاهرة قتل النساء فرغم كل ما نقوم به بالوسط العربي للتصدي لهذه الظاهرة واذا عدنا الى الاحصائيات سنجد ان الامر ازداد وبقوة ويضيئ لنا الضوء الأحمر.  حسب رأيي علينا ان نقوم بعمل بمستوى قطري وعالمي وحكومي للتصدي لهذه الظاهرة ومكافحتها التي اصبحت تجتاح مجتمعنا".

من انت لتحاكم اخت او ام او فتاة؟
اما رئيفة عواد وهي ناشطة بلجنة المتقاعدين من المدراء والمعلمين فاشارت الى ان الوضع مؤلم ولم يعد يحتمل.
 وقالت:" لا يحق لاي انسان ان يعاقب انسان بسبب عقائد ومعتقدات وما يُسمى شرف العائلة.  من هم ليحاكموا اخت او ام او فتاة. لا يحق لكم قتل النساء لان المرأة انسانة ولديها افكارها ومشاعرها وشخصيتها ولا يحق لاي انسان يفكر بانه مسؤول عنها او ان يتخذ أي قرار بقتلها ".
واضافت رئيفة عواد:" من خلال تواجدنا بلجان المدراء والمعلمين المتقاعدين سنطرح هذا الموضوع الذي نطرحه دائما ونخطط لنشاطات من اجل منع العنف ببلدنا، او في بلدات اخرى مع الاشارة انني طمراوية وبلدنا معروفة بحب الخير ولديها وعي كبير تجاه هذه المواضيع ".

مرض يعود بنا للجاهلية والتعصب والأفكار السوداء
حنان ياسين ناشطة نسائية ترىن هنالك تعصب وعودة الى زمن الجاهلية بسبب هذه الظاهرة.
وقالت:" كلي غضب وانزعاج من هذه الظاهرة التي اصلاً تجتاح مجتمعنا العربي ونجدها بالوسط اليهودي كذلك. فكل اسبوع وبكل يوم اما قتل سيدة او تعنيف سيدة . ظاهرة القتل بالوسط العربي هي ظاهرة همجية جاهلية متعصبة مليئة بالأفكار السوادء. لا يحق لأي انسان ان يقتل انسانا آخر. اطالب النساء والفتيات والرجال الخروج للشوارع والتظاهر ضد هذه الظاهرة لان خراب البيوت يبدأ من هذا التعصب وانت يا جهل لا يحق لك ان تضح حدا لحياة انسان. هنالك شرع ومحاكم وقانون ".


وفيقة ذياب


حنان ياسين


رئيفة عواد



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق