اغلاق

عائلة الرجبي في بيت حنينا: ‘انهدينا قبل أن ينهد بيتنا‘

شرعت عائلة حافظ الرجبي، امس الثلاثاء، بهدم منزلهم الكائن في منطقة العقبة بحي بيت حنينا شمال القدس، بضغط من قبل السلطات الاسرائيلية في القدس،
Loading the player...

بذريعة البناء دون ترخيص.
وكانت الجرافات الاسرائيلية، هدمت أمس عدة شقق سكنية، وبركس خيول، وجرفت أراض، وأسوارا استنادية في أنحاء مختلفة من مدينة القدس، بحجة البناء دون ترخيص.
وفي هذا السياق، تحدثت مراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع زوجة حافظ الرجبي " ام محمد " حيث قالت :" بعد الاخطار والهدم الذي حدث امس في جبل المكبر ، نحن في عائلة الرجبي تخوفنا كثيراً من حدوث ما حدث في جبل المكبر فقمنا بهدم منزلنا ذاتياً بعد انذارات من قبل السلطات الاسرائيلية بان الهدم سيكلف تكاليف باهظة في حال قامت الجرافات الاسرائيلية بهدمه، ما اضطرنا لهدمه ذاتيا" . 
واضافت ام محمد :" اننا انهدينا قبل ما انهد بيتنا، الغرامات التي دفعت والتي قدرت بعشرات الاف الشواقل ذهبت جميعاً سدى ومحاولة الترخيص في القدس أصبحت حلما يلاحق كل مقدسي يعيش في هذه المدينة، والتي أصبحت بالفعل تضيق الخناق على سكانها المقدسيين". فيما طالبت عائلة الرجبي "بتوفير مسكن لها وللعائلة التي بقيت في العراء دون خيمة او مأوى الذي تبلغ مساحته اكثر من 120 مترا ويسكنه 6 أفراد" .


مجموعة صور خاصة التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق