اغلاق

فعاليات تضامن مع الأسرى الفلسطينيين في تونس

انهى وفد نادي الأسير الفلسطيني زيارته لدولة تونس ضمن "الفعاليات التضامنية مع الأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي"، ونظم الاتحاد العام للمرأة التونسية وبالتعاون


جانب من الفعاليات

مع سفارة فلسطين ونادي الأسير الفلسطيني "أسبوع تضامني مع الأسرى في سجون الاحتلال الاسرائيلي"، وانطلقت الفعاليات التونسية بمؤتمر وندوة صحفية شارك فيها رئيسة الاتحاد التونسي راضية الجربي والدكتور هشام ورائد عامر مدير عام العلاقات الدولية لنادي الأسير ورائد أبو الحمص المدير التنفيذي لنادي الأسير الفلسطيني وحنان مبروك المسؤولة الاعلامية لنادي الأسير بتونس.
وتحدث المشاركون عن "أهمية دعم الأسرى في سجون الاحتلال وإسنادهم على كافة المستويات الرسمية والشعبية"، وأكدت الاستاذة راضية الجربي أن "اتحاد المرأة بالتعاون مع نادي الأسير الفلسطيني سيقوم بتنظيم مجموعة من الانشطة والفعاليات المساندة للأسرى في سجون الاحتلال الاسرائيلي".
واعتبرت الجربي "دعم قضية فلسطين والأسرى هي واجب على كل الشعوب العربية والاسلامية".
وشارك الوفد الفلسطيني بندوة حول "واقع الأسرى والأسيرات"، شارك بها السفير الفلسطيني هايل الفاهوم ورائد عامر وراضية الجربي ورائد ابو الحمص.
وتم خلال الندوة مناقشة "أوضاع الأسرى ومشاكلهم وآليات دعمهم واسنادهم". وتضمنت الفعاليات معرض فلسطيني تونسي اشتمل على صور الأسرى والتراث الفلسطيني التونسي. وقام وفد نادي الأسير الفلسطيني بتكريم الاتحاد العام للمرأة ممثلاً بالاستاذة راضية الجربي "تقديرا لجهودها وجهود الاتحاد بدعم أسرى فلسطين".





لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق