اغلاق

العجوز: ’من يقتل مسيحي كمن يقتل مسلم’

وجه رئيس مجلس قيادة حركة الناصريين الأحرار في لبنان الدكتور زياد العجوز رسالة الى رئيس جمهورية مصر العربية عبد الفتاح السيسي أعرب من خلالها عن "الوقوف


شعار الحركة
 
الى جانب مصر وشعبها في ظل الهجمات الإرهابية التي تعرضت وتتعرض لها"، مستنكرا "حادثتي التفجير التي تعرضت لها الكنيستين في طنطا والاسكندرية".
وقال، "إن الأمة العربية كلها عرضة للإرهاب من البوابة المصرية، ولا يمكننا أن نقف مكتوفي الأيدي والإكتفاء بالتنديد والاستنكار..فمصر هي قلب وعمق أمتنا العربية، واستهدافها هو استهداف للأمن القومي العربي، ومصابها هو مصاب كل عروبي شريف..فمصر اليوم تتعرض لأبشع وأخطر وأفظع المؤامرات ..ووجب تعليق المشانق فورا لكل من له علاقة صغيرة او كبيرة بالإرهاب..فلا يعقل أن تستنزف مصر بتاريخها وعراقتها من قبل قلة مأجورة إرهابية تريد إخضاع مصر لأجندات خارجية".
وتابع العجوز، "نوجه التحية للشعب المصري ونتمنى أن يبقى موحدا ..ونوجه تحية خاصة لإخواننا الأقباط ونقول لهم، إن استهداف الكنيسة بالنسبة لنا كما استهداف المساجد. ومن يقتل مسيحي كمن يقتل مسلم...ومن يستهدف الشعب المصري فهو يستهدف كل انسان عربي..فمصر أم الدنيا لن تركع ولن تخضع مهما طغى الإرهابيون وتجبروا..مصر هي الكرامة هي العنفوان هي الضمير هي التاريخ هي الماضي والحاضر والمستقبل ولن تخصع ولن تركع".
 


لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق