اغلاق

الجمهور المنداوي توقع الأكثر من فريقه لكن هذا حال المستديرة

هو أحد الجماهير الكروية الكبيرة ، والمتابعة لفريقها بشكل دائم ، والداعم له بتفوق . هذا الجمهور (الألتراس) التابع لفريق الأخوة كفر مندا حضر نفسه لمباراة
Loading the player...

تأمل منها خيرا ، وربما توقع أكثر من ذلك ، وهل أكثر من ذلك إلا الفوز ، والتنافس على تذكرة الصعود للدرجة الأولى .
نعم هذا ما أراده الجمهور المنداوي من فريق تابعه ، وأيده ، وتوقع منه الوصول للأعلى .
وكان اليوم الموعود ، وكانت المباراة الموعودة بين النادي الرياضي الأخوة كفر مندا وبلدي أبناء كابول الفريق الطامح هو أيضا لبلوغ الدرجة الأولى .
الفريق المنداوي بحسب حيثيات المباراة لم يكن بالمستوى المطلوب ، في معظم أوقات المباراة ، وكان الضيوف من كابول أفضل ، فيما عدا العشر دقائق الأولى التي حاول لاعبو الأخوة الضغط على كابول للتقدم بهدف يعطيهم الأفضلية ، والعشرين دقيقة الأخيرة ، التي تمكن المنداويون من تسجيل هدفهم الوحيد .
الجمهور المنداوي توقع ، ورغب بالفوز ، لكن الرياح جرت باتجاه آخر ، وفاز بلدي أبناء كابول 2-1 ، وتأهل للمرحلة التالية في التنافس على بطاقة الصعود . أما المنداويون فسيضطرون للانتظار لموسم آخر ، يدلون فيه بدلوهم ، ويحاولون مرة أخرى .
هذا حال المستديرة ..
مبروك لكابول ... وحظا أوفر لكفر مندا ..

تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما



لدخول الى زاوية الرياضة المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من رياضة محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة محلية
اغلاق