اغلاق

اندلاع اشتباكات بين أنصار ومعارضين لترامب بولاية كاليفورنيا

نشب شجار أمس السبت في متنزه بمدينة بيركلي بولاية كاليفورنيا الأمريكية، حيث نظم أنصار ومعارضون للرئيس دونالد ترامب مسيرات مضادة أسفرت عن اعتقال ما لا يقل


اشتباكات بين أنصار ومعارضين للرئيس الأمريكي دونالد ترامب في بيركلي

عن 13 شخصا، في الوقت الذي واجهت فيه الشرطة صعوبة للفصل بين الجانبين.
ومع اندلاع اشتباكات بالأيدي بين الجانبين وتبادل إلقاء زجاجات وعبوات مياه غازية عبر حاجز يفصل بينهما لجأت الشرطة إلى استخدام شحنة متفجرة في إحدى المراحل في محاولة لاستعادة النظام.
وافادت وسائل اعلام ان عدة أشخاص غطى الدم وجوههم وإصابات طفيفة ولكن السلطات لم تعلن أي شيء رسمي عن وقوع ضحايا.
وتفجرت الاضطرابات عندما نظم مئات من معارضي ترامب تجمعا مضادا إلى جانب فاعلية وُصفت بأنها "يوم الوطنيين" نظمها في الغالب أنصار ترامب .وتواجد ما بين نحو 500 و1000 في المتنزه مع وصول التجمعات إلى ذروتها، وفقا لتقدير رويترز.
وذهب داريل تمبيستا (52 عاما) والذي قال إنه عمل في القوات الجوية الأمريكية قرب نهاية الحرب الباردة إلى التجمع لإظهار تأييده لترامب. وقال "كمحارب قديم أحب المسار الذي تنتهجه أمريكا واستعداد ترامب للوقوف وإعلان أننا مازلنا أمريكا ولن نكون عالميين ولن نكون دولة شيوعية. هذه هي الرسالة التي يمكن أن أدعمها."
ولبيركلي تاريخ طويل من النشاط الليبرالي كما أن جامعة كاليفورنيا التي مقرها بيركلي كانت مركزا للاحتجاجات منذ الستينات.



لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق