اغلاق

نادي الثوري يختتم بطولة قرى القدس المهجرة

اختتم نادي شباب الثوري بطولة ( قرى القدس المهجرة) لكرة القدم في مدرسة دار الأيتام الاسلامية في حي الثوري جنوب المسجد الاقصى المبارك في المدينة المقدسة،


صور خلال البطولة

حيث شارك فيها مجموعة من لاعبي الحي وشكلت الفرق بأسماء قرى القدس المهجرة ، وذلك بهدف إحياء الرموز الوطنية والتذكير بمأساة الشعب الفلسطيني المتمثلة بالنكبة وهجرته من أرضه، ولإعادة تذكير الجيل الجديد بأسماء قراهم.
ويذكر أن هذه الفكرة أطلقت عام 2014 بتنظيم نادي الثوري وسميت أسماء الفرق حينها بأسماء الشهداء وذلك تكريساً لهم ولبطولتهم، وتم تخصيص هذا المبادرات لكرة القدم لما لها من اهمية ووسيلة لتوطيد الترابط بين اوساط المجتمع المقدسي.
وقال هاني غيث رئيس نادي شباب الثوري لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما: "أن هذا النشاط يهدف لإعادة استشعار أسماء القرى المهجرة من خلال تجمعات شبابية ونقل رسالة للجيل الناشئ بأهمية التذكير وطرح مأساتنا وترسيخ رموزنا من خلال هذه النشاطات الفاعلة".
واضاف غيث لمراسلنا في القدس: "ان من اسماء القرى التي ذكرت في البطولة: قرية القسطل، صوبا، دير ياسين، لفتا و قالونيا وغيرها من قرى المدينة التي تشكل جزء من هويتنا وحاضرنا".
هذا وقد أشرف على تنظيم النشاط مأمون صلاح وبدعم وتمويل من مركز نبض الطبي بإدارة محمد خشان.

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق