اغلاق

الآلاف يشيّعون جثمان الشاب محمد الزبارقة من الطيبة ضحية إطلاق النار في اللد

شارك بعد ظهر اليوم الآلاف في تشييع جثمان الشاب محمد الزبارقه (25 عاما) من سكان مدينة الطيبة ، والذي لقي مصرعه بحادثة إطلاق النار التي وقعت الليلة
Loading the player...

الماضية في مدينة اللد، وتم دفن المرحوم في مقبرة مدينة قلنسوة .
وألقى الشيخ ابو عبيدة خطبة التأبين المؤثرة حيث أكد خلالها "أن المرحوم محمد الزبارقة كان من طلاب تحفيظ القرآن الكريم وعرف بطاعته لوالديه وكان محبوبا لدى الجميع. ونسأل الله ان تكون هذه الجريمة الأخيرة في مجتمعنا العربي" .
 وأنهى الشيخ ابو عبيدة خطبته بالدعاء للمتوفى بالرحمة والمغفرة ولذويه بالصبر والسلوان.


المرحوم الشاب محمد الزبارقة




صور خاصة لموقع بانيت وصحيفة بانوراما

















اقرا في هذا السياق:
مصرع الشاب محمد الزبارقة من الطيبة بإطلاق نار في اللد

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار هنا الطيبة اضغط هنا

لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الطيبة والمنطقة
اغلاق