اغلاق

الطفل حسن حسام من الطيرة يبكي بألم لهبوط هبوعيل تل ابيب من الدرجة العليا

انهمرت دموع الالاف من مشجعي هبوعيل تل ابيب بغزارة بعد ان هبط فريقهم الى الدرجة الممتازة ، وشوهد الصغار والكبار يبكون وكأنهم فقدوا عزيزا من افراد عائلاتهم.


الطفل حسن حسام من الطيرة يبكي بألم هبوط هبوعيل تل ابيب

من بين الذين بكوا قطاع واسع من مشجعي الفريق في الوسط العربي وخاصة الطفل حسن من الطيرة، الذي اطلق عليه والده حسام حسان اسم حسان هبوعيل تل ابيب ، لحبه وتعلقه بهذا الفريق .
يقول والده حسام حسن :" لتعلقي بفريق هبوعيل تل ابيب سجلت اسمه عند ولادته في البطاقة الشخصية " حسن هبوعيل تل ابيب" ، ومن صغره تعلق ابني بفريق هبوعيل تل ابيب، وكنت ارافقه الى مباريات الفريق ، وهذا دفعه للتعلق بالفريق".
واضاف حسام حسن :" في المباراة الاخيرة مع هبوعيل رعنانا، كان حسن هبوعيل تل ابيب يدرك ان الفوز على رعنانا وتعادل او خسارة هبوعيل اشكلون سيبقي فريقه في الدرجة العليا، ولكن عندما سجل فريق اشكلون هدف الفوز انهمرت الدموع من عينيه بغزارة ، وشارك جمهور هبوعيل تل ابيب حزنهم بهبوط الفريق للدرجة الممتازة".

















لدخول الى زاوية الرياضة المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من رياضة محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة محلية
اغلاق