اغلاق

افتتاح مجمع رداد التجاري في مدينة نابلس

افتتح امس السبت، مجمع رداد للتجاري في مدينة نابلس، تحت رعاية المهندس عدلي يعيش رئيس بلدية نابلس، بحضور محافظ نابلس اللواء


صور من افتتاح مجمع رداد التجاري في مدينة نابلس

اكرم الرجوب ورئيس غرفة تجارة وصناعة نابلس عمر هاشم ومدير عام مكتب وزارة الاقتصاد بشار الصيفي والحاج داود رداد المؤسسة للمجمع وحشد من رجال الاعمال والتجار والمواطنين.
وبدأ الحفل بايات من الذكر الحكيم تلاها بشير رداد ثم السلام الوطني والوقوف دقيقة صمت مع قراءة الفاتحة على ارواح الشهداء.
وأكد محافظ نابلس اللواء أكرم الرجوب "أن هذا الافتتاح إضافة جديدة للاضاءات السابقة في هذه المدينة التي تشكل العمود الفقري لاقتصادها"، مضيفاً "بالتأكيد مهما تحدثنا في هذا اليوم ومهما قلنا نبقى عاجزين عن تقديم الكلمات التي تعطيكم حقكم يا عائلة رداد على ما بذلتم وعلى ما سايرتم وتعبتم من اجل أن تقدموا شيئا لبلدكم نابلس، والتي يشكل اقتصادها رافعة للاقتصاد الوطني"، مشيراً "هذا هو المطلوب من كل من لديهم الإمكانيات، ومن رجال الأعمال، والمستثمرين الذين يبذلون الجهد من اجل تكوين اقتصادهم الخاص ليشكل هذا الاقتصاد الخاص رافعا لاقتصاد بلدهم  وبالتالي رافعا لاقتصاد الوطن". 
وأضاف "أن نابلس احتضنت معرض الصناعات الفلسطينية 2017  الذي ضم نخبة كبيرة من مصانع فلسطين، هذه المصانع التي  اعطت صورة مميزة للمنتجات الفلسطينية  التي تنتج بالسواعد الوطنية الفلسطينية وعمال فلسطين" .
في نفس السياق قال عمر هاشم رئيس غرفة تجارة وصناعة نابلس :" اننا نفتتح اليوم معلما من معالم الاقتصاد بنابلس الى جانب معالم اخرى تم افتتاحها ونامل افتتاح المزيد  من المعالم الاقتصادية. ونوه الى ان معرض الصناعات الوطنية نجح بتقديم منتجاتهم للمستهلك، كما نجح بهمة الأجهزة الأمنية  التي وفرت الامن  والامان قبل وبعد  وأثناء المعرض، كما نجح لأنه لأنه معرض أسرى وأسيرات فلسطين، منوهاً أن المعرض معلماً من معالم الاقتصاد في مدينة نابلس يضاف إلى عدة معالم تم افتتاحها سابقاً" .
وأكد المهندس عدلي يعيش رئيس بلدية نابلس "ان المجمع ثمرة جهد للعائلة، ساهم في فتح مجالات عمل لاكثر من 20 اسرة ودليل صمود واصرار على البقاء والرباط على هذه الارض وهو لا يقل اهمية عن معركة الاسرى في السجون. موكدا أن الأسرى يخوضون معركة الأمعاء الخاوية والتجار أيضا يخوضون معركة البقاء مع الصمود" .
وأوضح عماد رداد من اصحاب المشروع "ان هذا المشروع يتكون من أربع طبقات ملابس تشمل نسائي، أطفال ،تجهيزات عرايس، وزي شرعي كامل، منوها ان هذا المشروع شريك فيه شقيقه نضال رداد" .
وأضاف "أن رسالتهم هي أنهم موجودون وباقون هنا نعمر ونستثمر في البلد، والاستثمار هو عمود حقيقي في هذه البلاد".
وذكر رداد ان المعرض يعمل به 20 موظفاً، مؤكداً أن الرسالة التي يوجهها للكل هي أن الصمود في هذه البلد والاستثمار رغم كل الظروف حولهم، مؤكداً أن لديهم فروع في المركز التجاري بنابلس.
يشار الى شركة ديارنا لادارة الحدث اشرفت على ادارة حفل الافتتاح الذي لمع فيه الاعلامي ادهم خروبي.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق