اغلاق

النائب زحالقة: الحكومة تتحمل مسؤولية جريمة تدفيع الثمن بعارة

عقب النائب جمال زحالقة، رئيس الكتلة البرلمانية للقائمة المشتركة، على حرق سيارتين ورش شعارات "تدفيع الثمن" صباح اليوم في عارة قائلًا: "جريمة حرق السيارات


 النائب جمال زحالقة
 

في بيت عصام يونس في حارة المسقاة في عارة هي حلقة جديدة في جرائم تدفيع الثمن. المشكلة ليست في الإرهابيين الصغار الذين نفذوا الجريمة بل في الحكومة ورئيسها وفِي التحريض العنصري الرسمي الذي يترجمه صغار العنصريين الى فعل ارهابي وفِي سياسة الشرطة التي لاتفعل شيئًا للقبض على ميليشيا تدفيع الثمن وتعطيهم بهذا ضوءًا اخضرًا للمضي في جرائمهم" .
واضاف زحالقة :" اليوم مظاهرات في عارة وعرعرة والمطلوب التصعيد من طرفنا ردًّا على تصعيد العنصريين في كافة المستويات." جاءت هذه الاقوال خلال تواجده صباح اليوم في موقع الحادث, وكان برفقة زحالقة، رياض جمال، عضو اللجنة المركزية ومحمود الاديب سكرتير فرع ام الفحم وقصي زامل سكرتير فرع التجمع في عارة وعرعرة. وحضر الى الموقع كذلك النائب عن القائمة المشتركة د. يوسف جبارين وحشد من الأهالي بينهم اعضاء في اللجنة الشعبية والمجلس المحلي. ستعقد اللجنة الشعبية في عارة وعرعرة اليوم اجتماعًا خاصًا تدعى إليه اللجان الشعبية في منطقة وادي عارة وذلك لإقرار خطوات احتجاجية ومظاهرة شعبية تعبيرًا عن السخط والغضب على سكوت الشرطة وتقاعسها في حماية المواطنين والممتلكات من عصابة تدفيع الثمين الارهابية" .

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :
panet@panet.co.il




لمزيد من اخبار كفرقرع ووادي عارة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق