اغلاق

بعد 41 يوما: الاسرى يعلّقون اضرابهم عن الطعام

اكدت مصادر فلسطينية واسرائيلية، ان الاسرى الفلسطينيين المضربين عن الطعام منذ 41 يوما، علقوا اضرابهم، فجر اليوم السبت، بعد التوصل لاتفاق مع مصلحة السجون


مروان البرغوثي (تصوير: AFP)

الاسرائيلية لتحقيق كافة مطالبهم الانسانية. 
وجاء في بيان صادر عن مصلحة السجون الإسرائيلية، بأن تعليق الاضراب جاء بعد تفاهمات بين دولة إسرائيل والصليب الأحمر والسلطة الفلسطينية، على زيارة شهرية ثانية للأسرى، على ان تقوم السلطة الفلسطينية بتمويل الزيارة الشهرية الثانية لعائلات الاسرى، بموافقة إسرائيل والصليب الأحمر.
وأوضحت مصلحة السجون انه كان متبعا في السابق السماح بزيارتين في الشهر وقبل نحو عام تقلصتا الى زيارة واحدة.
وبحسب مصلحة السجون الإسرائيلية، فإن 1578 اسيرا غالبيتهم من تنظيم فتح، شاركوا على فترات مختلفة بالاضراب، بعد ان كان 1100 اسير قد اعلنوا عنه في البداية، وان" 750 مضربا علقوا اضرابهم بعد فترة، وبقي 834 اسيرا، اعلنوا اليوم عن تعليق الاضراب".
كما أوضح بيان مصلحة السجون الإسرائيلية ان 18 اسيرا لا زالوا يخضعون للعلاج في المستشفيات، وسيعودون الى السجن عندما يقرر الأطباء ذلك، بعد تحسن اوضاعهم الصحية. 
من جانبها ذكرت مصادر فلسطينية ان الاسرى علقوا اضرابهم بعد التوصل لاتفاق حول مطالبهم الانسانية، بعد مفاوضات استمرت لاكثر من 20 ساعة مع القائد مروان البرغوثي وقيادة الاضراب جرت في سجن عسقلان.


 متظاهرون يرفعون صور أسرى - الصور للتوضيح فقط - تصوير: AFP 





لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق