اغلاق

حزب الوفاء والإصلاح:‘حكومة نتنياهو تنبش تحت المسجد الأقصى‘

جاء في بيان صادر عن حزب الوفاء والإصلاح في البلاد:" عقدت الحكومة الإسرائيلية اجتماعاً لها يوم الأحد الأخير في الأنفاق، أسفل حائط البراق، وهذه سابقة في تاريخ


شعار الحزب

الحكومات الإسرائيلية. وتأتي هذه الجلسة بعد أيام لأول زيارة لرئيس أمريكي لحائط البراق، حيث استشف الجانب الإسرائيلي من الزيارة أنه يستطيع أن يتصرف كما يشاء في القدس والمسجد الأقصى المباركين. الجلسة المذكورة، (والتي إستهلها نتنياهو بإدّعائه أن المكان هو القلب النابض بأشواق الشعب اليهودي، سارداً تاريخ هيكل مزعوم  في ذات  المكان) هي من الخطورة بمكان حتى لو كانت مجرد جلسة، فكيف والحديث يدور عن الإحتفال بالذكرى الـ50 لإحتلال القدس وفق التقويم العبري، دون أدنى مراعاة للقانون الدولي، ناهيك عن إقرار مشاريع تهويدية بقيمة ما يقارب 50 مليون شيكل، منها إقامة خط قطار هوائي (تلفريك) يمتد من محيط محطة القطار القديمة إلى باب المغاربة لجلب المزيد من المقتحمين للمسجد الأقصى ولفرض أمرٍ واقعٍ تهويدي على القدس والأقصى المباركين.
وإننا إذ نؤكد أن المسلمين هم أصحاب الحق الأوحد في المسجد الأقصى المبارك، فإننا ندعو إلى المبادرة إلى موقف فلسطيني موحد وموقف عربي وإسلامي موحد كذلك إزاء القضية الأولى للأمة بل إزاء القضية الأولى للإنسانية في العالم كما وصفها الراحل، نيلسون مانديلا". نهاية البيان الذي وصلت نسخة عنه الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق