اغلاق

قتلى وجرحى في انفجار وسط بغداد و‘داعش‘ يعلن مسؤوليته

قالت مصادر أمنية :" إن تنظيم الدولة الإسلامية أعلن مسؤوليته عن انفجار سيارة ملغومة أسفر عن سقوط 13 قتيلا على الأقل وإصابة نحو 30 آخرين".
Loading the player...

  في الساعات الأولى من صباح يوم الثلاثاء في شارع تجاري بحي الكرادة الذي تقطنه أغلبية شيعية بوسط العاصمة العراقية بغداد.
وقالت مصادر أمنية إن الانفجار الذي استهدف حي الكرادة الذي تقطنه أغلبية شيعية أدى لمقتل 13 شخصا على الأقل وإصابة نحو 30 آخرين.
وأضافت المصادر أن تنظيم الدولة الإسلامية أعلن مسؤوليته عن الانفجار.
وتعرض حي الكرادة لهجوم كبير بشاحنة ملغومة في يوليو تموز عام 2016 أدى لسقوط 324 قتيلا على الأقل وكان الأكثر دموية في العراق منذ غزو البلاد بقيادة الولايات المتحدة عام 2003.
وأعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته أيضا عن تفجير عام 2016. ووقع الهجومان خلال شهر رمضان.
ويتراجع تنظيم الدولة الإسلامية في العراق منذ نهاية عام 2015 في مواجهة حملة للقوات العراقية المدعومة من الولايات المتحدة وقوات الحشد الشعبي الشيعية المدعومة من إيران. والتنظيم المتشدد محاصر الآن في جيب بمدينة الموصل التي كانت معقله الرئيسي في العراق.





لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق