اغلاق

تفاصيل، ارقام ومقابلات:هل بدأ تنفيذ الخطة الاقتصادية للمجتمع العربي؟

بعد نحو عام ونصف على اقرار الحكومة للخطة الاقتصادية (922) لتقليص الفجوات في المجتمع العربي بقيمة اكثر من 10 مليار شيكل، ورغم الشكوك العربية بعدم تنفيذ
Loading the player...

الخطة، فإن قيادات المجتمع العربي في القائمة المشتركة والسلطات المحلية العربية عملت بتناغم مستمر من اجل اقرار الخطة والعمل على تنفيذها لما فيه منفعة للمجتمع العربي علما ان القيادات العربية قابلت هذه الخطة بالتشكيك بنوايا وجدية الحكومة بالتنفيذ الفعلي لهذه الخطة. الأن بعد مرور عام ونصف يمكن البدء بتحليل حقيقة تنفيذ الخطة الاقتصادية، فهل بدأ تنفيذ هذه الخطة على ارض الواقع؟ وكيف يستفيد المواطن البسيط من هذه الخطة؟ وما هي الاسرار التي تقف خلف اقرار هذه الخطة؟ اليكم التفاصيل الكاملة.
 
الخطة اثارت غضب وزراء اليمين
فور اقرار الخطة في الحكومة اشار محللون في وسائل اعلام عبرية ان :"الخطة الاقتصادية اقرت بعد مئات الجلسات والاجتماعات وتعتبر خطة دراماتيكية للوسط العربي اذا ما تم تنفيذها، الا انها لم تمر دون صراخ وغضب العديد من وزراء اليمين في جلسة الحكومة."
ونسب محللون في القناة العاشرة "انجاز اقرار الخطة الاقتصادية لرئيس القائمة المشتركة النائب أيمن عودة حيث استطاع في اقل من عام في الساحة السياسية بأن يجلب انجاز تاريخي للمجتمع العربي اذا ما تم تنفيذ الخطة بالكامل." بحسب القناة العاشرة.

ابرز بنود الخطة الخمسية:  استثمار بالبنى التحتية، بجهاز التعليم و 1.8 مليارد شيكل للاسكان، 550 مليون شيكل لتطبيق القانون ومحاربة العنف
وبحسب الخطة  الاقتصادية فمن المفترض ان يتم تحصين 40% من اضافة الاعانة للمواصلات العامة بقيمة 1.5 مليار شيكل للوسط العربي وتحصين 40% من ميزانية الشوارع بين المدن بقيمة 1.1 مليار للوسط العربي واستثمار 200 مليون شيكل لشوارع تعبر بين البلدات العربية.
في مجال الاسكان، الاستثمار التراكمي سيصل الى 1.8 مليار شيكل منها 750 مليون لبناء مؤسسات عامة، 250 مليون للخرائط الهيكلية وبناء 40 الف وحدة سكن، 110 مليون شيكل لتقوية اقسام الهندسة في السلطات المحلية وايضا 500 مليون شيكل على اتفاقيات استراتيجية.
في مجال التعليم، الاستثمار المتراكم سيكون اكثر من مليار شيكل منها 315 مليون شيكل لتحسين مستوى التدريس في نظام التعليم العربي.
اقسام بارزة اخرى من الخطة هي اضافة 550 مليون شيكل لميزانية الشرطة لمحاربة العنف في المجتمع العربي وتطبيق القانون في السلطات المحلية العربية، تخصيص نسبة 50% من المنح المعطاة للبنى التحتية في مجال الماء والمجاري بقيمة 750 مليون شيكل للمجتمع العربي وحجز ما لا يقل عن 25% من ميزانية رعاية الاطفال في النهار بقيمة 230 مليون شيكل للمجتمع العربي وتخصيص 42% من الدعم المعطى لتطوير المناطق الصناعية بقيمة 260 مليون شيكل للوسط العربي.
  
تفاصيل وارقام: ما هي المبالغ التي تم تحويلها لتنفيذ الخطة الاقتصادية حتى نهاية العام 2016؟
وبحسب معطيات سلطة التطوير الاقتصادي والمكاتب الحكومية المختلفة فإنه في السنة الاولى لتطبيق الخطة قامت الوزارات المختلفة باستثمار 2.4 مليارد شيكل لبناء بنى تحتية ولتحسين الخدمات لسكان السلطات المحلية العربية.
وبحسب المعطيات، من ضمن هذا المبلغ تم تحويل 920 مليون شيكل للسلطات المحلية العربية في السنة الاولى من تطبيق الخطة، من ضمنها 650 مليون شيكل هبات تطوير و 200 مليون شيكل اضافات لهبات الموازنة و 70 مليون شيكل من اجل تطوير التعليم غير الرسمي.
في مجال الاسكان تم توقيع اتفاقيات استراتيجية مع 13  سلطة محلية. هذه الاتفاقيات بين وزارة الاسكان والاعمار تهدف الى توسيع البناء في السلطات العربية. اضافة الى ذلك تم تخصيص مبلغ 316 مليون شيكل لتطوير التخطيط واقامة مباني جماهيرية وبناء احياء جديدة.
وزارة المواصلات قامت باستثمار 300 مليون شيكل لتطوير البنى التحتية في الشوارع البلدية في السلطات المحلية اضافة الى استثمار 100 مليون شيكل لتوسيع خدمات المواصلات العامة في السلطات المحلية العربية.
وبحسب المعطيات الواردة فإنه خلال العام 2016 تم اضافة 44 خط باص جديد وتم زيادة وتيرة الباصات في 95 خط باص وتم اطالة مسار 58 خطا داخل البلدات العربية نتيجة لاعمال تطوير البنية التحتية الداعمة للمواصلات العامة التي نفذتها وزارة المواصلات.
 
بعد عام ونصف على اقرارها، هل بدأ تنفيذ الخطة الاقتصادية؟
مازن غنايم رئيس بلدية سخنين ورئيس اللجنة القطرية لرؤساء السلطات المحلية العربية قال:" الخطة الخماسية 922 لم تأت من فراغ بل جاءت نتيجة جهد وتعب والفضل يعود الى اللجنة القطرية، لزملائي رؤساء المجالس المحلية والبلديات، القائمة المشتركة وجمعيات المجتمع المدني، جميعهم تكاتفوا واستطعنا ان نحصل على ما حصلنا عليه في الخطة الاقتصادية".

غنايم:لاول مرة في تاريخ السلطات المحلية العربية تكون هبة الموازنة بنسبة 100%
الخطة تتحدث عن مبلغ 13 مليار شيكل لمدة 5 سنوات قسم التربية والتعليم له حصة الاسد منها. كلنا تابعنا قرار الحكومة الاخير هذا الاسبوع الذي اقر هبة الموازنة للعام 2017، والـ230 مليون شيكل التي كنا نقول انهم يأخذونها منا من هبات الموازنة حصلنا عليها. لاول مرة في تاريخ السلطات المحلية العربية تكون هبة الموازنة بنسبة 100% وطبيعي هذا انجاز للجنة القطرية وللقائمة المشتركة وللجمعيات المدنية ولكل من ساهم في اجبار الحكومة بالمصادقة على الخطة الاقتصادية 922."
 
غنطوس: خلاف مع وزارة المالية حول آلية تنفيذ المشاريع
اما الاقتصادي علاء غنطوس محاسب اللجنة القطرية لرؤساء السلطات المحلية العربية فقال:"في موضوع الاسكان ضمن الخطة الاقتصادية هناك مبلغ 750 مليون شيكل لبناء مؤسسات عامة  تم تحويل 160 مليون شيكل منها للبلدات العربية السنة الماضية. وهذا العام سيتم تحويل ذات المبلغ. هناك خلاف مع الوزارة حول آلية تنفيذ المشاريع حيث ان الوزارة بتوجهها ترغب باقامة شركات حكومية لتنفيذ المشاريع ونحن بتوجهنا نرى بأن السلطات المحلية قادرة على تنفيذ المشاريع بنفسها لانه هكذا يكون المشروع اوفر."
 
صنع الله: نستطيع ان نقول ان هذه الخطة بدأت تنفذ
نصر صنع الله القائم باعمال رئيس مجلس محلي دير الاسد قال: "قرار الحكومة 922 بخصوص الخطة الخماسية لتطوير المجتمع العربي هي خطوة ايجابية ولكنها غير كافية. صحيح ان هناك مبالغ اقرت للوسط العربي لم تقر في السابق ولكن مع ذلك فهذه المبالغ غير كافية لسد الفجوات بين المجتمع العربي واليهودي، وغير كافية لسد احتياجات  المجتمع العربي من حيث التعليم والتطوير وكل مرافق الحياة في الوسط العربي. قسم من هذه الخطة بدأ تنفيذه وقسم آخر قيد البحث والتطوير ولكننا نستطيع ان نقول ان هذه الخطة بدأت تُنفذ."

هذه الخطة غير كافية لان احتياجاتنا كثيرة جدا
واضاف صنع الله :"هذه الخطة غير كافية فاذا كانت هذه هي الخطة الوحيدة فهي غير كافية ولكن اذا كانت هي الخطوة الاولى وتلحقها خطوات  اخرى فنحن نبارك مثل هذه القرارات. سلطاتنا المحلية احتياجاتها كثيرة ونوابنا في الكنيست والجمعيات المختلفة مثل مساواة وانجاز التي تعمل على تطوير الوسط العربي والتي شاركت بشكل فعال ومهني على بلورة هذه الخطة، وهناك خبراء كثيرون في وسطنا العربي شاركوا في بلورة وتقدم هذه الخطة وسيستمرون ونحن سنستمر في المطالبة بخطوات اضافية لان احتياجاتنا كثيرة جدا".
 
دكور: على غرار الخطط السابقة نرى انه في الخطة الحالية هناك تنفيذ في عدة مجالات
ادجار دكور رئيس مجلس محلي فسوطة قال:" بداية اشكر رؤساء المجالس اعضاء القائمة المشتركة وجمعيات ومؤسسات المجتمع المدني الذين عملوا كوحدة واحدة بشكل مثابر على مدى فترة طويلة من اجل متابعة المفاوضات حتى اقرار الخطة واستمرار متابعة ومراقبة التنفيذ. ثانيا اود ان اشير الى ان هذه الخطة الاقتصادية هي جديدة ومهمة ونستطيع ان نقول بنظرة الى الوراء بأن كل القرارات التي اتخذتها الحكومة في السنوات السابقة كانت تعاني اجمالا من عدم التنفيذ، اقرت عدة قرارات حكومية، ولكن قضية التنفيذ كانت غير واضحة واخرى لم تنفذ بتاتا. في الخطة الحالية، ونتيجة متابعة الاجسام التي ذكرتها ومراقبة تنفيذ الخطة ومتابعتها بشكل دائم، نرى انه بعد سنة ونصف من اقرار الخطة هناك تنفيذ في عدة مجالات منها الاسكان وميزانيات التطوير في وزارة الداخلية، المواصلات التعليم اللا منهجي الحضانات وغيرها وهذا يعتبر انجازا لنا كمجتمع عربي".

"رغم اهمية هذه الخطة الا انها لم توصل بنا الى المساواة وعلينا الاستمرار في النضال"
واضاف دكور:"مهم ان نوضح بأن هذه الخطة مع بالغ اهميتها واهمية وجودها لم تصل بنا الى المساواة التي نطالب بها ويجب ان ان نستمر في النضال من اجل خطط اقتصادية مستقبلية، لكي نحاول ان نسد الفجوات الكبيرة التي ما زالت قائمة بيننا وبين المجتمع الاسرائيلي بشكل عام."


النائب ايمن عودة


مازن غنايم  - رئيس بلدية سخنين ورئيس اللجنة القطرية


الخبير الاقتصادي علاء غنطوس


نصر صنع الله


المحامي ادغار دكور رئيس مجلس فسوطة المحلي




منظر عام لمدينة الناصرة


منظر عام لمدينة سخنين






بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق