اغلاق

عشرات الالاف يتوجهون لأداء صلاة الجمعة في الاقصى

توجه اليوم عشرات الالاف من الفلسطينيين ، من مدن الضفة الغربية وداخل الخط الأخضر ، لاداء صلاة الجمعة الاولى من شهر رمضان المبارك في المسجد الاقصى المبارك.


تصوير : محمد صبيح

وفرضت السلطات الاسرائيلية اجراءات على دخول المصلين للاقصى وسمحت للرجال الذين هم فوق سن الـ 40 عاما ، والنساء دون تحديد العمر ، والاطفال دون عمر 12 عاما من حملة هوية الضفة الغربية بالدخول للقدس لاداء الصلاة بالمسجد الاقصى ، فيما يسمح للرجال من عمر 30 عاما حتى 40 عاما بالدخول اذا حصلوا على تصاريح مناسبة .
ونشرت قوات الأمن الاسرائيلية عناصرها على الحواجز المؤدية لمدينة القدس (بيت لحم ، وضواحي القدس) كما نشرت المئات من العناصر في البلدة القديمة من القدس والاحياء الشرقية فيها.

تسهيل مرور المصلين
من جهته ، قال المقدم في الشرطة الفلسطينية لؤي ارزيقات " ان الشرطة الفلسطينية نشرت العشرات من عناصرها قرب الحواجز المؤدية للقدس خاصة في بيت لحم وضواحي القدس لتسهيل مرور المصلين الفلسطينيين لاداء الصلاة ".
وقال ارويقات : " الشرطة بدأت بالتحضيرات منذ ساعات الفجر الاولى، وقامت بازلة المركبات الموجودة قرب الحواجز ونشرت عناصرها لتسهيل عبور المصلين".
ودعا ارزيقات المواطنين الى " عدم التدافع اثناء توجههم للحواجز الاسرائيلية، وذلك للحفاظ على ارواحهم وتسهيل دخولهم السلس " .  




























































































































































































































لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق