اغلاق

مسعود غنايم:‘نستنكر الجريمة المزدوجة في كفر قاسم ‘

أدان عضو الكنيست مسعود غنايم (الحركة الاسلامية، القائمة المشتركة) جريمة القتل المزدوجة التي حدثت الليلة الماضية في مدينة كفر قاسم، وراح ضحيتها


النائب مسعود غنايم

الشاب فادي صرصور والشاب محمد عامر. 
وقال في بيان وصلتنا نسخة عنه: "إن جريمة القتل البشعة التي حدثت في كفر قاسم ليلة أمس، والتي لم يراعي فيها القتلة حرمة الشهر الفضيل أو حرمة أرواح شباب خرجوا من المسجد بعد صلاة التراويح، تدل على مدى الدرك الاخلاقي والانساني الذي وصل اليه مجتمعنا، نحن نعيش جاهلية مقيتة أدواتها القتل والجريمة واستباحة الدماء".
وأضاف البيان: "منذ بداية السنة حدثت عدة جرائم في كفر قاسم وراح ضحيتها ستة من أبناء هذا البلد وحتى الان لم تضع الشرطة يدها على المجرم أو القاتل، إنّ عجز الشرطة وتخاذلها في القبض على المجرمين أعطى ويُعطي الضوء الأخضر للجريمة القادمة".
وتابع غنايم: "بلد الشهداء التي واجهت المجزرة تواجه اليوم مجزرة القتل والدّم وكلنا اليوم نقف معها والى جانبها كما نقف مع أي بلد آخر عصفت به جاهلية القتل".
واختتم غنايم بيانه: "لا يجوز السكوت عمّا يجري لأننا جميعا في خطر وكل قرية ومدينة عربية في خطر، وعلينا مواجهة هذا الخطر بكل الوسائل والطرق لنحفظ دماء أبنائنا ونعيد الأمان لمجتمعنا".   


صور من مكان اطلاق النار



المرحوم الشاب فادي صرصور


المرحوم الشاب محمد عامر





بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



اقرأ في هذا السياق :
مصرع شابين من كفر قاسم باطلاق نار بعد أن أديا صلاة التراويح

لمزيد من اخبار كفر قاسم والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق