اغلاق

النائب فريج: الشرطة عاجزة والبديل اعلان حالة الطوارئ

عقّب عضو الكنيست عيساوي فريج على جريمة القتل المزدوجة التي وقعت في كفر قاسم الليلة الماضية وراح ضحيتها كل من المرحومين محمد عامر وفادي صرصور بالقول :" ان الشرطة


عضو الكنيست عيساوي فريج

اثبتت عجزها بتوفير الأمن والأمان، وانه آن الأوان للإعلان عن حالة طوارئ في جميع بلداتنا العربية وفي كفر قاسم بشكل خاص" .
وتابع النائب فريج يقول :" ان ارهاب العنف والجريمة يغلغل في مجتمعنا العربي حتى اصبح السلاح هو لغة الحوار لاسيما ان الحصول عليه سهل المنال" .
واضاف يقول:" في دولة طببعية، دور الشرطة منح الأمن والأمان للمواطنين، وعندما يفقد المواطن السلم والأمن في حيه ومدينته وتسود الفوضى، عندها فهو ليس بحاجة لعناصر الشرطة".
ولم يعفِ النائب فريج المجتمع المحلي القسماوي من المسؤولية حيث وجه اصابع الإتهام له قائلاً :" ان القتلة في الجرائم السبع التي وقعت في كفر قاسم منذ مطلع السنة هم صحيح "مجهولون"لكنهم منا وفينا، فالقتلة ليسوا من الخارج وعلى المجتمع رفضهم ودحرهم خارجها" .


صور من مكان اطلاق النار



المرحوم الشاب فادي صرصور


المرحوم الشاب محمد عامر



بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار كفر قاسم والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق