اغلاق

معرض الأبحاث العلمية للوسط الدرزي والشركسي في الشمال

أقامت وزارة المعارف بالتّعاوُن مع جمعيّة حماية الطّبيعة وتنظيمها، مؤخرا، المعرض السّنويّ السّادس للعُلوم وحلّ المُشكلات للمدارس الابتدائيَّة في الوسط الدُّرزيّ
Loading the player...

والشّركسي من الجليل والكرمل والجولان، بحُضور ومُشاركة مفتّشي التَّعليم الدُّرزيّ والشَّركسي، وقسم التَّفتيش على العُلوم والتّكنولوجيا ومُدراء المدارس الابتدائيّة في الوسط الدّرزيّ والشّركسيّ – لواء الشّمال ولواء حيفا، ومُدراء الأقسام في جمعيّة حماية الطّبيعة: المُدير القُطريّ للمُجتمع العربيّ يوسف عساقلة، ومُدير القسم العربيّ في لواء الشّمال علي شناتي، ومُديرة القسم الدّرزي والشّركسيّ خلود عزام، بمُشاركة أكثر من مائتي طالب وطالبة من الصّفوف السّادسة بمرافقة مُعلّمي العُلوم الّذين أشرفوا مع مُرشِدي جمعيَّة حماية الطَّبيعة على وظائف البحث الّتي أجراها الطّلّاب على مدار العام الدّراسيّ 2016-2017، حيث كانت كل مدرسة قد اختارت سؤال بحثٍ في موضوع بيئيّ مختلف، فتناولت الوظائف تأثير الظّواهر المُختلفة في الطّبيعة على بعضها البعض من مياه، هواء، كائنات حيَّة، ضوء، طاقة، صوت، تفاعلات كيميائيّة، ودرجة الحرارة وغيرها. وأشرف على تركيز مضامين اليوم مُركّز الأبحاث في جمعيّة حماية الطَّبيعة نظير كناعنة.

مسار مشي في محمية تل دان
وتخلّل برنامج اليوم مسار مشي على الأقدام في محميَّة تل دان، شارك فيه مُفتّشو الوزارة ومدراء المدارس والطُّلاب يُرافقهم مُرشِدو جمعيَّة حماية الطَّبيعة ومُرشِدو العُلوم من وزارة المعارف: رامز عزام، سماهر سلامة وجيهان بريك الّذين قدَّموا الإرشادات خلال المسار في عدّة محطّات، تخلّلها معلومات جغرافيّة وتاريخيَّة عن نهر دان والمنطقة، والبيئات الحياتيَّة المُختلفة القائمة في المكان. كما قامت كل مجموعة مدارس بإجراء بحث علميّ بيئيّ مُعيّن خلال المسار وأخذ عيّنات من المياه الجارية في النّهر وفحص تأثير جريان المياه على نسبة الأوكسجين في المكان وغيرها من أسئلة البحث والكشف عن نتائج هذه الأبحاث في المحطّة الأخيرة من المسار.

معرض ابحاث للطلاب
بعد المسار انتقل المُشارِكون إلى متحف أوسيشكين التّابع لجمعيَّة حماية الطَّبيعة، حيث نظّمت الجمعيَّة هناك معرض الأبحاث، ومع وُصول المدارس انتظمت المجموعات كلّ إلى جانب وظيفة البحث الخاصّة بها، وهناك تجوّل المُفتّشون بين وظائف البحث في المعرض واستمعوا إلى شروحات الطُّلاب حول أبحاثهم وناقشوهم فيها وشجّعوهم على مواصلة البحث العلميّ مُستقبلًا.
وفي نهاية المعرض قدّمت وزارة التّربية والتّعليم وجمعيّة حماية الطّبيعة شهادات التّقدير لكافّة المدارس على كتابتها لوظائف البحث العلميَّة وعرضها في المعرض السّادس للبحث العلميّ والتّكنولوجيّ.
وحول تقييم وزارة المعارف لنجاح هذا اليوم كان لنا الحديث التّالي بالصّوت والصّورة مع الأستاذ أكرم إبراهيم، المُفتّش على تدريس العُلوم والتّكنولوجيا في الوسط الدُّرزيّ والشّركسيّ.


مجموعة صور وصلتنا من الناطقة بلسان جمعية حماية الطيبعة يارا ابراهيم



بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق