اغلاق

قيادات منشقة من حركة العدل والمساوة تصل الخرطوم

"وصلت الى مطار الخرطوم قيادات منشقة من حركة العدل والمساواة على رأسهم أبو بكر حامد وسليمان جاموس" بحسب رئيس مكتب السلام في دارفور التابع للرئاسة


تصوير AFP

السودانية.
وأعفى رئيس حركة العدل والمساواة جبريل إبراهيم في ديسمبر الماضي أبو بكر حامد من تكليفه بأمانة التنظيم والإدارة في الحركة، قائلا "إن قراره جاء تقديراً لمصلحة الثورة وحفاظاً على مكتسباتها". وفي 28 أيار مايو الماضي، أصدر جبريل ابراهيم قرارا أعفى بموجبه أمين الشؤون الانسانية بالحركة سليمان جاموس من منصبه، وذلك بناء على رغبته و"تقديرا لظروفه الصحية والأسرية".
يذكر ان حركة العدل والمساواة  بقيادة جبريل ابراهيم تعتبر من أكبر الحركات المسلحة المناوئة للحكومة السودانية في اقليم دارفور وتخوض حروب كر وفر مع قوات الجيش السوداني في الاقليم منذ 2003.
وكان الجيش السوداني قد تمكن من احباط عودة المسلحين الي جبل مرة بعد شنهم هجوما اسموه (شد الذراعين) وتمكنت قوات الدعم السريع من اسر 100 من افراد الحركات المسلحة. يذكر ان الحرب المتقطعة بين الحكومة السودانية والحركات الدارفورية طفت علي الساحة الاقليمية بعد اتهام الرئيس السوداني لمصر بدعم حركات متمردة بمدرعات عسكرية، مما أدى الى زيادة التوتر الموجود اصلا بين البلدين.



لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق