اغلاق

بالفيديو : اطلاق نار داخل البرلمان الايراني ومهاجم ‘داعش‘ يصرخ ‘أتظنون اننا سنرحل؟‘

افادت مصادر إيرانية ان عملية إطلاق نار وقعت داخل مقر البرلمان الإيراني اليوم الاربعاء. وبحسب المعلومات فإن 3 مسلحين اقتحموا البرلمان وقاموا باطلاق نار. وتفيد
Loading the player...

المعلومات  كذلك باصابة احد الحراس في البرمان، وتوفي لاحقا متأثرا بجراحه.
في حادثة منفصلة متزامنة، افادت مصادر ايرانية ان مسلحا قام باطلاق نار في مرقد الإمام الخميني قرب طهران.
لاحقا تبين أنه قُتل وأصيب عدد من الأشخاص في هجومين منفصلين بالعاصمة الإيرانية طهران صباح الأربعاء، حيث فجر انتحاري نفسه عند قبر الخميني وهاجم مسلحون مقر البرلمان.
وقالت وكالة تسنيم إن مسلحين أطلقوا الرصاص "في مرقد الخميني"، جنوبي طهران، ما أدى إلى إصابة عدد من الأشخاص بجروح.
وافاد التلفزيون الايراني أن "أحد المسلحين المهاجمين أقدم على تفجير حزام ناسف كان يرتديه"، في حين قتل "مهاجم آخر".
وأضاف المصدر نفسه أن القوات الحكومية ألقت القبض أيض على "امرأة كانت بين المهاجمين" الذين استهدفوا قبر الخميني.
وفي هجوم منفصل، جرح عدد من الأشخاص في إطلاق نار قام به مسلحون داخل مجلس الشورى الايراني وسط العاصمة.
وقال نائب في البرلمان لقناة إيريب التلفزيونية إن ثلاثة مسلحين يحملون رشاشات، ومسدسا دخلوا مجمع مجلس الشورى.
وذكرت وكالتا الأنباء الطلابية "إيسنا" وفارس أن ثلاثة أشخاص جرحوا بينهم حارس، الذي قالت معلومات أولية إنه قتل منأثرا بإصابته.
أما وكالة سبوتنك الروسية، فقد تحدثت، من جانبها، عن تعرض مبنى البرلمان الإيراني لهجوم من أكثر من مسلح، وعملية احتجاز رهائن.

الاعلان عن مقتل 7 اشخاص في الهجوم على البرلمان
لاحقا كشفت المعلومات أن الهجوم المسلح على البرلمان الإيراني وسط العاصمة طهران صباح الأربعاء، أسفر عن سقوط 7 قتلى وعدد من جرحى، واحتجاز 4 رهائن.
وقال التلفزيون الحكومي الإيراني إن المهاجمين الأربعة المتورطين في إطلاق النار في مجلس الشورى طلقاء، في حين أشارت وكالة تسنيم إلى  مقتل 7 في الهجوم  واحتجاز 4 رهائن.

ارتفاع عدد القتلى الى 10 واحد المهاجمين يفجر نفسه
تتوالى الانباء الواردة من ايران، والتي اشارت الى ان عدد القتلى ارتفع الى 10 اشخاص، وان احد المهاجمين فجر نفسه في البرلمان.

شخص آخر يفجر نفسه في ضريح الخميني 
ذكرت وسائل اعلامل ير
انية، ان شخصا آخر قام بتفجير نفسه في مرقد الامام الخميني.

 داعش يتبنى الهجومين
تبنى تنظيم داعش الهجومين الذين استهدفا، صباح الأربعاء، مقر البرلمان الإيراني وسط العاصمة الإيرانية طهران، وقبر الخميني.
وقال بيانات إن مسلحين ينتمون إلى داعش هاجموا "ضريح الخميني ومبنى البرلمان الإيراني وسط طهران".
وكان التلفزيون الحكومي الإيراني نقل عن وزارة الاستخبارات قولها إن "جماعات إرهابية نفذت الهجومين الذين أسفرا عن سقوط قتلى".
وأضافت نقلا عن الوزارة "هاجمت جماعتان إرهابيتان صباح اليوم البرلمان ومرقد الإمام الخميني... ألقي القبض على أعضاء جماعة ثالثة قبل أن يتمكنوا من شن أي هجوم".

طهران تعلن انتهاء الهجوم بالبرلمان ومقتل 4 مسلحين 
اعلنت مصادر ايرانية عن انتهاء الهجوم على البرلمان. وذكرت ان 4 مسلحين قُتلوا.

ارتفاع عدد القتلى الى 12 شخصا
اعلنت السلطات الايرانية، اليوم الاربعاء، وبعد انتهاء الهجوم على البرلمان، ان عدد القتلى ارتفع الى 12 قتيلا.


تصوير: Getty image


تصوير وكالة الأنباء تسنيم


صورة نشرها داعش قال انها لاحد المهاجمين في البرلمان



لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق