اغلاق

صور تقشعر لها الابدان: إمرأة سورية تلد بالشارع بعد منعها من دخول مشفى في لبنان

أنجبت امرأة سورية طفلها، مؤخرا، على مدخل مشفى "سيدة لبنان" في جونيه بعد منعها من الدخول إلى المشفى لأسباب مالية. بحسب ما ذكرت مصادر اعلامية.


السيدة ولدت في حرم المشفى

وبحسب المصادر
تناقلت صفحات التواصل في اليومين الماضيين، صوراً لامرأة سورية أنجبت طفلها في حرم مشفى سيدة لبنان بمنطقة جونيه في لبنان بعد منعها من الدخول إلى المشفى لتوليدها لعدم امتلاكها لمصاريف عملية الولادة.
من جهتها أكدت الوسائل الإعلامية في لبنان صحة نبأ ولادة امرأة لطفلها على مدخل مشفى سيدة لبنان إلا أنها أشارت بمعظمها إلى أن الحادثة لم تتكشف بعد فقد أكدت “ليبانون ديبايت” أنها حاولت مراراً التواصل مع إدارة المشفى، دون أن تتمكن من ذلك، على الرغم من تحويل مكالماتها إلى مكتب السكرتيرة الإدارية، لكن دون أن يجيب أحد، فيما أشارت بعض الصفحات إلى أن إدارة المشفى لم تمنع المرأة من الدخول إلاّ أن حالتها المتأخرة في الولادة؛ أدت إلى ولادتها في ساحة المشفى الخارجية، هذا التفسير الذي لقي استغراباً من قبل السوريين نظراً للمسافة القريبة جداً بين غرفة الولادة والمكان الذي أنجبت فيه المرأة طفلها.
كما أكدت بعض وسائل الإعلام اللبنانية التي أشارت إلى أنه لم يتم التأكد بعد من صحة منع إدارة المشفى لإدخال المرأة للولادة إلى أن المرأة وطفلها داخل المشفى حالياً وهما بصحة جيدة ويتلقيان الرعاية التامة.
يذكر أن عدد اللاجئين السوريين المسجلين لدى مفوضية الأمم المتحدة في لبنان هو مليون و17 ألف و433 لاجئاً.
 وبحسب المصادر "تحاول الحكومة اللبنانية التضييق عليهم من خلال اتباع سياسة الاعتقالات التعسفية من المخيمات وفرض قوانين منع ممارسة العمل على الأراضي اللبنانية".









لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق