اغلاق

صحفي عراقي يواجه خطر الموت في حال عدم نقله للعلاج بالخارج

حمّل المرصد العراقي للحريات الصحفية "المسؤولية القانونية والأخلاقية لكل من السيد رئيس إئتلاف دولة القانون نوري المالكي بوصف قناة آفاق التي يعمل لحسابها المراسل


صورة للتوضيح فقط

الحربي ياسر جبار تعمل لحساب دولة القانون، والسيد رئيس الوزراء والسيدة وزير الصحة عن تردي الحالة الصحية للزميل ياسر جبار عجيل الذي أصيب في معارك تحرير الموصل"، وطالب المرصد "بنقل الزميل ياسر الى الخارج للعلاج حيث تزداد حالته خطورة ساعة بعد أخرى".
الصحفي باقر القريشي والد زوجة المراسل ياسر قال للمرصد العراقي للحريات الصحفية، "إن ياسر أصيب ظهر الإثنين الماضي 12 حزيران الجاري أثناء تغطيته لمعارك تحرير حي الشفاء في الموصل من سيطرة داعش عندما كان يرافق القوات الأمنية". القريشي أضاف، "إن ياسر تعرض الى إطلاق نار مباشر من قناصي داعش، وقد إخترقت رصاصة أعلى الجهة اليسرى من منطقة الصدر ووصلت المريء، ومزقت أحد الشرايين وقد نقل الى مستشفى ميداني حيث أجريت له إسعافات أولية، ثم نقل الى مستشفى مدينة الطب بطائرة خاصة، وبعد إجراء الفحوصات اللازمة جرى نقله الى العناية المركزة في مستشفى الحريري إلا إن حالته ماتزال حرجة، وتستوجب نقله خارج العراق، ونحمل الجهات المسؤولة كافة تبعات تطور حالته الصحية لخطورتها".



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق