اغلاق

كشافة بير المكسور يستعدون لمسيرة ليلة العيد

أيام قليلة وينقضي شهر رمضان، والتحضيرات لعيد الفطر السعيد في قرية بير المكسور قد بدأت بأشكالها المختلفة. فها هم شباب فرقة كشاف البراق الإسلامي يتدربون
Loading the player...

استعدادا للمشاركة في مسيرة ليلة العيد.
ويقول الشاب ربيع غدير المشرف على هذه التمرينات خلال حديثه مع مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما: "إنهم يشاركون في هذه المسيرة السنوية للسنة التاسعة على التوالي، وهم يتحسنون من مسيرة لأخرى، ويفعلون ذلك لأن الناس تحب هذه المسيرة، فهي تزيد من بهجة الأجواء في العيد، وأصبحت جزءا من الواقع".
وقدم ربيع  الشكر لكل الذين يقفون خلف سرية الكشاف ويدعمونها، منهم أبو صالح، أبو صلاح، عامر، أحمد الخلعي، وأسامة الحج أحمد، وشباب الكشاف أنفسهم الذين هم أساس السرية، كما قال ربيع.
ويضيف ربيع غدير بأن "الناس بشكل عام يقومون بدعمهم ولا يقصرون"، وكذلك شكر لجنة مسجد الهدى الذين يحتضنونهم، ويمنحونهم مخزنا لوضع عدة الكشاف، ومستلزماته، ويقدمون لهم أيضا الدعم المعنوي.
ويختتم ربيع كلامه بالقول: "الحمد لله على التوفيق، نحن شباب متعاونون، نحب بعضنا، ونتمنى دائما أن تكون الأمة الإسلامية وبلدنا بير المكسور بكل خير، وأن يعيد الله العيد على الجميع بالصحة والعافية".


مجموعة صور التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما



بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار شفاعمرو وطمرة اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق