اغلاق

‘العمال اللوائي‘ ولجنة موظفي بلدية الطيبة يحذران من الاعتداءات على الموظفين

أصدر مجلس العمال اللوائي في المثلث الجنوبي ولجنة موظفي بلدية الطيبة، صباح اليوم الخميس، بيانا حذرا من خلاله "من تكرار الاعتداءات على موظفي بلدية الطيبة،


الصورة من الارشيف

إذ تم هذا الأسبوع اطلاق النار على سيارة عاملة اجتماعية في البلدية".
وجاء في البيان: "موظفو بلدية الطيبة، بشكل عام وفي قسم الرفاه الاجتماعي، يؤدون واجبهم تجاه المواطن على أحسن وجه، وفي حال أي استياء بالإمكان اللجوء إلى الوسائل القانونية المتاحة، وأما اعتماد العنف والاجرام المنظم كأداة ضغط كردع الموظفات والموظفين عن القيام بما يمليه عليهم ضميرهم الإنساني وواجبهم المهني فهو أمر مرفوض جملة وتفصيلا ولا يمكن المرور عليه مر الكرام."
 النقابي جميل أبو راس، رئيس المجلس اللوائي، صرح تعقيبا على جريمة الاعتداء هذه قائلا: "هي ليست الجريمة الأولى وعلى ما يبدو لن تكون الأخيرة ما دامت الشرطة مستمرة بتقاعسها ومن هنا فإننا ندعوها إلى تحمل مسؤوليتها الكاملة لوقف هذا المسلسل البشع، كما نهيب بأهلنا إلى التعاون معا لنبذ هذه الظواهر واجتثاثها."

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار هنا الطيبة اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الطيبة والمنطقة
اغلاق