اغلاق

مجلس النواب الأمريكي يدعم اتفاق الدفاع لحلف الأطلسي

وافق مجلس النواب الأمريكي بأغلبية ساحقة يوم الثلاثاء على قرار يعيد التأكيد على التزام الولايات المتحدة باتفاق الدفاع المشترك لحلف شمال الأطلسي

 
أعلام حلف شمال الأطلسي ترفرف في آخر أيام مناورة للحلف في بولندا

بعد أسابيع من إثارة الرئيس دونالد ترامب الشكوك تجاه دعم واشنطن للاتفاق.
جاء التصويت بأغلبية 423 صوتا مقابل أربعة على قرار "يعيد التأكيد رسميا " على التزام الولايات المتحدة بالفقرة الخامسة من معاهدة حلف شمال الأطلسي. ويحتل الجمهوريون الذين ينتمي لهم ترامب أغلبية في مجلس النواب بفارق 48 مقعدا.
ويدعم القرار أيضا دعوات للدول الأعضاء في حلف الأطلسي بإنفاق ما لا يقل عن اثنين في المئة من الناتج المحلي الإجمالي على الدفاع بحلول عام 2024.
وخلال زيارة لمقر حلف الأطلسي في بروكسل في مايو أيار في إطار أول جولة خارجية له لم يشر ترامب بشكل واضح إلى دعم الولايات المتحدة لهذا الجزء الحيوي من ميثاق حلف الأطلسي مما أثار قلق الحلفاء. واستخدم بدلا من ذلك خطابا ألقاه هناك لمطالبة الدول الأعضاء بإنفاق المزيد على دفاع الحلف. لكن ترامب أيد لاحقا اتفاق الدفاع المشترك وسارع مسؤولون آخرون كبار للتعبير عن الدعم الأمريكي.
وقال الجمهوري بول ريان رئيس مجلس النواب في بيان "إزاء كل التهديدات التي نواجهها نحن وشركاؤنا في أنحاء العالم فإن من المهم أن يكون حلف الأطلسي قويا وآمنا أكثر من أي وقت مضى".



لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق