اغلاق

الجيش العراقي: حارة اليهود فقط تفصلنا عن إنجاز مهمتنا في الموصل

قال جهاز مكافحة الإرهاب العراقي إن مهمته في مدينة الموصل ستنتهي مع تحرير حي اليهود في الجانب الأيمن من المدينة، مبينا أن شارعا فقط يفصل قوات الجهاز عن ذلك


تصوير : AFP

الحي. وأوضح الضابط في جهاز مكافحة الإرهاب، الرائد الركن ضياء الإمارة، في حديث لموقع السومرية نيوز الإخباري: "قطعاتنا شرعت بالتقدم شمالا لتحرير ما تبقى من المدينة القديمة في الموصل، وبالنسبة لجهاز مكافحة الإرهاب بقيت حارة اليهود فقط، التي تبعد بمسافة 400 متر عن نهر دجلة".
وأضاف الإمارة: "شارع واحد يفصلنا عن حارة اليهود".
كما لفت الضباط العراقي إلى أن "طيران الجيش نفذ عمليات نوعية في المعارك السابقة، وإعلان تحرير المدينة بالكامل بات وشيكا".
وكانت خلية الإعلام الحربي أعلنت، في وقت سابق من يوم الجمعة، تحرير حي الفاروق الثانية وسوق الشعارين ومنطقة النبي جرجيس ومنطقة عبد خوب في المدينة القديمة بالساحل الأيمن للموصل.
يذكر أن جهاز مكافحة الإرهاب التابع للجيش العراقي يتقدم عملية "قادمون يا نينوى"، التي أطلقتها حكومة البلاد يوم 17/10/2016 بمشاركة قوات "البيشمركة" الكردية ووحدات "الحشد الشعبي" و"الحشد العشائري" وطيران التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، بهدف تحرير مدينة الموصل من سيطرة تنظيم "داعش" المصنف إرهابيا على المستوى الدولي.



لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق