اغلاق

الإعلامي الأردني عمر حديدي- بين الانتاج والصحافة وعلم النفس

بدأ الصحفي الأردني عمر حديدي مسيرته وهو في الـ14 من عمره، وكانت بدايته الصحفية بسيطة جداً حيث كان يظهر في العديد من البرامج التلفزيونية الأردنية بفقرات


عمر حديدي

بفقرات لا تتعدى ال10 دقائق، الا أن الحديدي رفض ان يبقى بهذه المسيرة البسيطة.
وعند عمر الـ 18 أطلق كتابه الاول الذي حمل عنوان (نهار وليل) بالتوافق مع اصدار الفنان الأردني سند عزيزية الأغنية التي حملت نفس العنوان ليكتمل نجاح الكتاب، وهنا كانت انطلاقة الشاب الأردني الحقيقية لينتقل بعدها الى عالم العناية بالمجتمع حيث درس (برمجة لغوية عصبية) والعديد من العلوم التي تخص علم الاجتماع وعلم النفس في جامعة كليفورنيا الأمريكية، ليبدأ باعطاء العديد من الدورات التدربية في هذا المجال بالعديد من المدارس والمستشفيات وشاشات التلفزة.
وبسبب نجاح الكتاب، استطاع عمر دخول عالم الصحافة بقوة حيث بدأ العمل بالعديد من المجلات العربية المهمة وأجرى العديد من المقابلات مع أهم الشخصيات الفنية والاجتماعية كنوال الزغبي، كارول سماحة، يارا، اليسا، انغام، راغب علامة، طوني قطان، رندا عازر، سميرة سعيد، عبد الفتاح الجيريني، جوزيف عطية، ديانا حداد وغيرهم.

"أهم النجاحات"
ومن أهم النجاحات التي حققها الحديدي استطاعته اكتساح المواقع الالكترونية والمجلات العربية، كما استطاع أن يحرز عدد كبير من المشاهدات من خلال المقالات التي تم نشرها، وتجاوز عدد المقالات التي نشرها الحديدي عبر المواقع الالكترونية ال 77 ألف مقال بغضون سنة.
من ناحية أخرى، يستعد الحديدي الى دخول مجال الانتاج الفني بعد نجاحه في المشاركة في العديد من أعمال الفنانين، كما يستعد الى اطلاق كتاب جديد سيحمل عنوان (الشهرة).


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق