اغلاق

احمد دحابرة من وادي الحمام: ‘المياه العادمة سببت خسائر فادحة بمنزلنا‘

ارسل احمد حابرة من سكان قرية وادي الحمام ، والتي تقع تحت سلطة المجلس الإقليمي البطوف، رسالة يشرح من خلالها عن معاناته بسبب تدفق مياه الصرف الصحي

 

من تحت منزله، الامر الذي يسبب خسائر مادية فادحة.
وجاء في رسالة دحابرة التي وصلت الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما: "أريد ان اشارككم مشكلتي منذ أكثر من ثلاث سنوات ونحن نعاني من مشكلة في البنية التحتية، وبعد توجهات عديدة لجميع المسئولين في مجلس إقليمي البطوف لم نلق أي رد على حل مشكلتنا ، المياه العادمة تتدفق من الشارع الأعلى من شارعنا وتتمركز تحت أساسات منزلنا، مما أدى إلى خراب البيت وتكليفنا مبالغ طائلة للتصليح، ولم يجد ذلك نفعاً، والآن بعد ثلاث سنوات من المعاناة قمنا بالحفريات من اجل تصليح أساسات البيت كلياً، و اكتشفنا تلك المصيبة ولا نستطيع أن نكمل الترميمات وتوجهنا من جديد إلى رئيس المجلس الإقليمي (ياسر عمر) فلم يقبل استقبالنا وسماع شكوانا بعد مئات التوجهات مسبقاً". الى هنا نص الرسالة .

تعقيب المجلس الإقليمي البطوف
بدوره عقب ياسر عمر، رئيس مجلس البطوف الإقليمي : "بعد الفحص تبين ان المواطن المذكور لم يطلب أي جلسة مع رئيس المجلس المحلي".
وأضاف : "بعد توجهي لمهندس المجلس لفحص الموضوع تبين بان المهندس قال بانه قام بزيارة ميدانية الى المكان يوم السبت الأخير، وتبين ان الخلل ليس في شبكة الصرف الصحي حيث قام المواطن بحفر بئر بجانب بيته ، ولم يقم بايصال منزله بشبكة الصرف الصحي ، وقد وكلنا المقاول المسؤول ببدء العمل على حل المشكلة ".

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق