اغلاق

المجلس الوزاري المصغّر يقرر تجميد خطة توسيع قلقيلية

قرر المجلس الوزاري المصغر في اسرائيل، خلال جلسته التي عقدت أمس الأربعاء، تجميد خطة توسيع مدينة قلقيلية. ويذكر أن الخطة التي تتحدث عن بناء أكثر من 5000


جانب من مدينة قلقيلية

وحدة سكنية تتبع لقلقيلية، كانت قد حصلت على موافقة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ودعم وزير الأمن ليبرمان، الا أنه كانت هنالك معارضة شديدة من قبل وزراء حزب البيت اليهودي.
وتقرر خلال الاجتماع أيضا بأن يقوم المستشار القضائي للحكومة بفحص خطة حول تقسيم صلاحيات مناطق الضفة ما بين الحكومة والجيش.
 وكانت وسائل إعلام عبرية قد ذكرت أنه وبحسب الخطة، فسيتم توسيع مناطق نفوذ مدينة قلقيلية وسوف يسمح للسكان البناء في المناطق الجديدة المجاورة لقلقيلية بهدف توسيع المدينة وذلك حسب خطة وزير الأمن أفغيدور ليبرمان وهي "العصا والجزرة" التي تقدم تسهيلات للفلسطينيين في المناطق الهادئة أمنيًا من جهة، ومن جهة اخرى تصعيد الإجراءات الأمنية ضد المناطق التي تشهد مواجهات او تخرج منفذي عمليات ضد إسرائيل.
يذكر أن المستوطنون وقيادة المستوطنات المحاذية لمدينة قلقيلية يعارضون بشدة هذه التوسعة. وقد بدأوا بنشاطات وتظاهرات ضد هذه الخطة بحجة أنها تأتي على حساب أراضي المستوطنات.
وكانت قيادة المستوطنات قد توجهت إلى عدد من وزراء "الكابينت" من أجل الضغط عليهم وعدم التصويت مع هذه الخطة.

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق