اغلاق

تحويل عدد من المسؤولين الكبار في بيزك للاعتقال المنـزلي

أفاد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما أنّه واستمرارا للتحقيقات الجارية ضمن القضية المعروفة باسم قضية بيزك، تم قبل قليل تحويل المديرة العامة لشركة بيزك


ستيلا هندلر

ستيلا هندلر للاعتقال المنزلي لمدّة تسعة أيّام .
ممثّل سلطة الأوراق المالية الاسرائيليّة قال عن المديرة العامة لشركة بيزك خلال البت في طلب السلطة بتحويلها للاعتقال المنزلي في محكمة الصلح في تل أبيب أنّ " مشاركتها في القضيّة لها أهميّتها " .
بالاضافة لى تحويلها للاعتقال المنزلي ، حكمت المحكمة على هندلر بايداع كفاله بقيمة 700 ألف شيكل ومنعتها من مغادرة البلاد لفترة 180 يوما .
هذا وكانت المحكمة صباح اليوم قد حوّلت مالك شركة بيزك شاؤول أولوفيتش للاعتقال المنزلي لمدّة تسعة أيّام ، وكذلك قامت بتحويل مدير عام وزارة الاتصال للاعتقال المنزلي لفترة أسبوعين بناء على طلب سلطة الأوراق المالية الاسرائيليّة .
وأصدرت محكمة الصلح في تل أبيب قرارها صباح اليوم على فيلبر بالحبس المنزلي لمدّة أسبوعين وعدم الاتصال بأي طرف من أطراف القضيّة بما في ذلك العاملين في وزارة الاتصال ، وكذلك منعته المحكمة من مغادرة البلاد لمدّة نصف سنة وايداع كفالة بقيمة 4300 ألف شيكل .
يذكر أنّه وقبل ما يقارب الثلاثة أسابيع افتتحت سلطة الأوراق المالية الاسرائيليّة تحقيقات والتي خلالها تم التحقيق مع صاحب مجموعة بيزك شاؤول ألوفيتش وابنه أور ومدراء في شركة " يس " ، وفي مركز الشبهات تقف قضيّة امتلاك شركة بيزك لممتلكات شركة يروكوم والتي يرئسها ألوفيتش في شركة " يس " .
وحسب الشبهات "قامت شركة " يس " بالغش في التقارير المالية لسنة 2015 – 2016 من أجل أن تظهر الشركة بأنّها حقّقت أهدافها ، وذلك بهدف أن يحصل المالك شاؤول ألوفيتش على عشرات ملايين الشواقل من صندوق شركة بيزك من أجل اقتناء شركة يس" .


مدير عام وزارة الاتصال شلومو فيلبر

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق