اغلاق

قريبا: بدء اجراء عمليات تصحيح الحوّل في المركز الطبي زفولون

سيحظى قريبًا الصغار من سن 3 سنوات فما فوق (وأحياناً الكبار أيضاً) الذين يحتاجون لعمليات تصحيح الحوّل، بإمكانية إجراء العملية في المركز الطبي الجماهيري زفولون،


 الدكتورة ايلانة ملمود والدكتورة علفيت وولف
 
وفي جو أكثر هدوءاً وأقل توتراً. تجرى هذه الجراحة عادةً في المستشفى والبدء بتنفيذها في المركز الطبي الجماهيري هو إنجاز مهم سيؤدي لتقليص فترة الانتظار والتقليل من المشاكل المتعلقة بالمكوث في المستشفى.
فترة الانتظار لهذه العمليات عادةً طويلة، حيث أن هذه العمليات لا تعتبر طارئة جداً من ناحية طبية ولذلك يتم تأجيلها في المستشفيات لصالح عمليات أكثر الحاحاً لإنقاذ البصر.

اجراء تصحيح الحول في الموعد الصحيح مهم جداً
ومع هذا تشدد الجرّاحتان في زفولون الدكتورة ايلانة ملمود والدكتورة علفيت وولف، المتخصصات في عيون الأطفال وذوات خبرة في مستشفى الكرمل وعيادات كلاليت، على أن اجراء تصحيح الحول في الموعد الصحيح مهم جداً. وأهمية الأمر ليست من منطلق تجميلي فحسب كما يعتقد البعض، الأمر ذو تأثيرات على تقبل الذات والقبول الاجتماعي لدى الطفل. كما وأن المشكلة وظيفية في الأساس ولها تأثيرات على التطور الحركي، القدرة على القراءة والقدرة على رؤية لوح الكتابة في المدرسة ورؤية المعلم.

الظاهرة موجودة عند  2-4% من أفراد المجتمع
ومن هنا فإن عدم تصحيح المشكلة في الوقت المناسب يمكن أن يتسبب بصعوبات تعليمية دون علاقة بقدرة التعلم الموضوعية لدى الطفل.
حضّرت كلاليت منظومة جديدة من أجل تقديم حل لمشكلة تأخير الأدوار، بحيث يتم إجراء العمليات في غرف العمليات في زفولون، مع طاقم تخدير متمرس يطبق طرق تخدير حديثة وملائمة للأطفال، بإدارة الدكتورة ليليان كاوفمان.
توضح الدكتورة إيلانه ملمود أن الحوّل هي ظاهرة منتشرة جداً وتظهر لدى 2-4% من أفراد المجتمع وتظهر أحياناً لدى الكبار وهناك أيضاً  حوّل خفي، ليس ظاهراً للعيان.

ما هو الحول؟
الحوّل هو حالة من عدم التوازن بين العينين بحيث لا يحصل الدماغ على صورة ثنائية الجوانب أو ثلاثية الأبعاد. وتتطور الحالة إلى عين كسولة – وهي حالة لا تقوم فيها العين المصابة بوظيفتها. يمر الصغير قبل العملية بسلسلة من العلاجات على يد مقوّم للبصر لتقوية عضلات العين. وبما أن الحالة وراثية، ينصح في حال كان أحد أفراد العائلة مصاب بالحوّل، أن يتم فحص أفراد العائلة الآخرين. إذ من المهم تشخيص الحالة قبل بلوغ الصغير سن العام.

دعوة الاطفال وأهلهم لجولة مسبقة في غرفة العمليات
تجرى العمليات في زفولون ابتداءً من سن 3 سنوات فقط على يد جرّاحات متخصصات. من أجل التخفيف من تجربة الجراحة تُعقد في غرف العمليات في زفولون مجموعات تحضيرية للعمليات، في إطارها تتم دعوة الاطفال وأهلهم لجولة مسبقة في غرفة العمليات، يتعرفون من خلالها على طاقم التخدير، ويرتدون ملابس غرف العمليات. كما تشغّل كلاليت برنامج تحضير شخصي لعمليات الصغار من خلال لقاءات شخصية مع عاملين اجتماعيين متخصصين في المجال.

مضاعفات جانبية قد تحصل نتيجة التخدير
بعد العملية ينتقل الطفل إلى قسم النقاهة المحاذي لغرف العمليات حيث يوجد طاقم متمرس في علاج المضاعفات الجانبية التي تحصل نتيجة التخدير في مثل هذه العمليات، ومنها الغثيان والتقيؤ. بعد عدة ساعات يعود الصغير إلى منزله، كما ويستمر طاقم زفولون بمتابعة وضع الصغير والاستفسار حول صحتة وتقديم النصائح والارشادات. بعد يومين يعود كل مريض إلى قسم العيون في زفولون للمراجعة من قبل طاقم الجراحة.

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق