اغلاق

اجتماع شعبي للتصدي للدمج والنيل من اراضي البعنة

عقد في بناية المركز الجماهيري في البعنة اجتماع شعبي، تمت الدعوة له من اجل التصدي للثلاث نقاط المطروحة من قبل وزارة الداخلية، بعد ان تم تعيين لجنة
Loading the player...

فحص امكانية دمج البعنة ودير الاسد وتقاسم الموارد لمجلس البعنة .
تولى عرافة الاجتماع الناشط الاجتماعي ومدير المركز الجماهيري محمد خليل، والذي افتتح الاجتماع برفض المقترحات واكد "بان اهالي البعنة تربطهم علاقات اسرية واجتماعية مع دير الاسد وان المحبة تسود ما بين اهالي القريتين، ولكن لن نسمح بتفكيك النسيج الاجتماعي لكل قرية وان البعنة واراضي البعنة لأهل البعنة، وما يحاك من مؤامرات لمصالح شخصية لن نقبل بها وسنواجهها بكل الطرق المتاحة" .
شارك في الاجتماع رئيس مجلس البعنة المحلي الحاج عباس تيتي واعضاء المجلس وثلاثة اعضاء من مجلس من دير الاسد هم: المربي علي حميد اسدي ابو سمير والمحامي منجي صلالحة والسيد صلاح طه ابو بلال والسيد قاسم جبر عمر ابو جبر، والذين اكدوا ايضا رفضهم للمقترحات .

عباس تيتي: مصلحة البعنة واراضيها فوق اي اعتبار
هذا وتحدث العديد من الحضور، ومن بين المتحدثين رئيس المجلس المحلي الحاج عباس تيتي والذي قدم شرحا عن المقترحات وسبل مواجهة ذلك، وطالب الجميع "العمل يدا واحدة لان مصلحة البعنة واراضيها فوق اي اعتبار"، كما وتوجه لمجلس دير الاسد وطالب الاعضاء بالعمل لعقد جلسة طارئة ورفض المقترحات المطروحة .
كما وتم توجيه طلب لأهالي دير الاسد من القيادات السياسية والاجتماعية داخل وخارج المجلس البلدي "ان يتخذوا الموقف الواضح والرافض لهذا المخطط السلطوي الذي من شأنه تمزيق النسيج الاجتماعي الطيب الموجود بين البلدين" .
واكدوا ايضا خلال الاجتماع "احترامهم لجميع الاهل في دير الاسد وجميع اعضاء المجلس المحلي ورئيس المجلس السيد احمد ذباح ابو فادي ، واكدوا بانهم لن يسمحوا لأي مغرض لدس الدسائس بين البلدين وبين قياداتها" .
هذا وتم تشكيل لجنة موسعة من اجل ان تتابع الموضوع وتبرمج كل الخطوات المطلوبة من اجل افشال المخطط .


تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق