اغلاق

‘نساء ضد العنف‘ تقاطع جلسة لوزير الامن حول العنف ضد النساء

برسالة تم توجيهها لوزير الامن الداخلي السيد جلعاد أردان ، أعلنت جمعية نساء ضد العنف عن موقفها بمقاطعة الجلسة التي دعا لها الوزير لهذا اليوم لمناقشة موضوع العنف ضد النساء.


 وزير الامن الداخلي جلعاد اردان 


حيث أكدت الجمعية وكما جاء بالرسالة : "أننا كجمعية نقاطع ونرفض المشاركة في هذه الجلسة في ظل التصريحات العنصرية والتحريض المستمر والذي ينتهجه الوزير منذ فترة اتجاه الأقلية القومية الفلسطينية في البلاد.
كجمعية نسوية ناشطة منذ أكثر من 25 عاما من أجل محاربة العنف والتمييز ضد النساء الفلسطينيات مواطنات الدولة, نقولها بصوت عال :لا يمكنك الكيل بمعيارين من ناحية تعبر عن قلقك بشأن النساء المعنفات وترغب بحمايتهن ومن ناحية ثانية في كل مناسبة تصرح وتحرض اتجاه الجماهير العربية . إننا كنساء عربيات جزء لا يتجزأ من هذه الجماهير ولن نكون شريكات في اي جلسة ما دمت تحرض ضد ابناء وبنات شعبنا" .


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق