اغلاق

المصادقة على الخارطة الهيكلية الجديدة في الشبلي أم الغنم

صادقت اللجنة اللوائية للتخطيط وبشكل نهائي على الخارطة الهيكلية للشبلي أم الغنم ، كما ووافقت على تقليص المحمية الطبيعية بين الشبلي وأم الغنم وذلك بعد جهد متواصل


تصوير ادارة المجلس

لإدارة المجلس لحل هاتين القضيتين العالقتين منذ سنوات طويلة.
رئيس المجلس نعيم شبلي بالإضافة لنائبه زيدان سلفيتي وكبار الموظفين بالمجلس عقدوا اجتماعات عديدة بالسنوات الأخيرة وعملوا بشكل مهني لحل هذه الاشكالية، ووفق الخارطة الجديدة فإن المساحة توسعت من 1500 دونم إلى 3100 دونم.
وبعد الموافقة على تقليص المحمية الطبيعية التي كانت مخصصة للحيوانات البرية، سيتم ادخالها ضمن الخارطة التفصيلية الجديدة لتحويل مساحات منها لمناطق بناء.
ويعتبر توسيع الخارطة الهيكلية من أهم الانجازات التي سعى المجلس المحلي لإتمامها في السنوات الاخيرة، وقد حرص رئيس المجلس أن تكون على رأس الأولويات لما فيها من أهمية للجيل الشاب ولمستقبل البلدة.
وعقدت في مكاتب المجلس اليوم الخميس جلسة لبدء العمل على الخطة التفصيلية شارك فيها بالإضافة لإدارة المجلس كل من البروفيسور راسم خمايسي، المحامي عمران خطيب، المحامي محمد صباح ومهندس المجلس فاتك شبلي وكل من المواطنين  سامي يونس وابراهيم خليل ومحمود عوض .


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق