اغلاق

محمد سباتين من القدس يمضي 30 عاما في تنسيق الورود، صور

بدأ المقدسي محمد عبد المجيد سباتين في مجال تنسيق الزينة والورود للحفلات والمناسبات والافراح وتنسيق الحدائق منذ اكثر من 30 عاما، حيث تعلم في مدرسة


محمد سباتين، مجموعة صور خاصة التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

"سجيل" في بيتح تكفا، بالاضافة لمشاركته بعدة دورات. 
وبسبب ميوله لتصميم الازياء ووجود مصنع نسيج للعائلة قبل أن يتم اغلاقه، ركز جهده في مجال الورود وبيعها في  المدينة المقدسة وبالتحديد في بيت حنينا.
ويقول سباتين: "وواجهت صعوبات عدة، كان اهمهها تعدد اذواق الناس واختيار الجودة الملائمة للزبون ليكون متناسقا مع المناسبة الخاصة به، وما شجعني على افتتاح مشروعي الخاص الذي لاقى اقبال من الاهالي، هو المهارة والفن في مجال الورد، وبفضل الأصدقاء والمعارف الذين دعموني استطعت تكوين هذا المحل الذي هو من مجهودي الخاص، ولاقى نجاحا بعد فترة وجيزة من الزمن، وبالتالي من اساس النجاح هو وضع خطة مستقبلية بأهدافها ونتائجها لتضمن لنا النجاح".

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق