اغلاق

الميدان يقدم استئنافا ضد وزيرة الثقافة ميري ريجف

قدّم مسرح الميدان ، صباح اليوم الأربعاء ، استئنافا للمحكمة العليا ضد وزارة الثقافة والوزيرة ميري ريجف ، وطلب المسرح في الاستئناف من المحكمة اصدار أمر


المحاميان وليد ومحمد كبوب

يجبر الوزارة دفع أموال الدعم للمسرح لسنوات  2016 و 2017 والتي تصل قيمتها لأكثر من 2 مليون شيكل .
وجاء في الاستئناف أنّ " وزارة الثقافة جمّدت أموال الدعم لسنة 2015 وأوصى يومها المستشار القضائي للحكومة بأنّ يصل الطرفان الى اتفاق فيما بينها ، وذلك في أعقاب توجّه الميدان لمحكمة العدل العليا ، وهكذا تم التوقيع على اتفاق بين الطرفين  في شهر آذار سنة 2016  ".
كما جاء في الاستئناف أنه "
تقرّر في الاتفاق أن يعمل الطرفان " الميدان والوزارة " على تفعيل مسرح الميدان الأمر الذي لم يطبّق على أرض الواقع من قبل الوزارة ، بل على العكس حاولت الوزيرة بحسب ادّعاء الميدان أن تعمل على اغلاق المسرح ، وجاء في الاتفاق أيضا بحسب ادّعاء الميدان أن ميزانية المسرح للسنوات 2015 حتى 2017 لا تُخفّض ولا لأي سبب من الأسباب وعلى الرغم من ذلك تم تجميد أموال الدعم  لسنوات 2016 و 2017 ".
و
قال المحامي وليد كبوب الذي قدم الاستئناف أنّه " على الرغم من عشرات التوجّهات لوزارة الثقافة ، ما زالت الوزارة تجمّد أموال الدعم للمسرح ممّا يؤدّي الى وجود صعوبة في عمل المسرح " . 




وزيرة الثقافة ميري ريجف


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق