اغلاق

العروس من نابلس والعريس من غزة والعرس في تركيا -صور

عرفات الحاج شاب فلسطيني من غزة، وليلى رزق فتاة فلسطينية من الضفة الغربية، لم يستطيعا الزواج لا في الضفة ولا في قطاع غزة بسبب الإجراءات الإسرائيلية ،

التي تمنع أهالي غزة من الوصول إلى الضفة، كما تمنع أهالي الضفة الغربية من الوصول إلى غزة إلا وفق تصاريح خاصة.
ف
بعد مرور عام على خطبة عرفات وليلى كان الحل بأن يتم عقد العرس في تركيا، فعائلة العريس لم تتمكن من حضور العرس سوى شقيق عرفات لإنه مقيم في فرنسا، وكان البث المباشر العزاء الوحيد لعائلة عرفات حيث شاهدوه من خلال الانترنت.
عائلة العروس تمكنوا من الحضور ومشاركة ابنتهم فرحتها، إلا أن  عائلة عرفات لم تتمكن أن تكون بجانبه لترافقه لإحضار عروسته وفقا للعادات الفلسطينية، إلا أن عرفات وجد عائلة غمرته بالحب والمشاركة في فرحة العمر، فلسطينيون من القدس ومن عرب الـ 48 ومن الضفة الغربية ومن فلسطيني الشتات كانوا عائلة عرفات في يوم عرسه ورافقوه لإحضار العروس.
وقال مشاركون في حفل الزفاف  إن أطرف ما حصل في العرس هو الانقطاع المستمر للكهرباء في السفينة، حيث هتف المدعوون بشكل طريف "بدنا كهربا.. بدنا كهربا".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق