اغلاق

العمل لمصلحة الجمهور.. عقوبة مقاول ادين بمخالفتين

وصل الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما بيان من مكتب المحاميين زكي كمال وكمال زكي كمال، جاء فيه :" العمل لمصلحة الجمهور لمدة خمسة اشهر والغرامة المادية....هذه هي العقوبة


المحامي زكي كمال

التي اقرتها المحكمة المركزية في مدينة القدس ، بعد ان قبلت بالكامل موقف وتوجهات المحاميين زكي كمال وكمال زكي كمال ، في قضية تتعلق بمقاول عربي ادين بالحصول على أموال بطريق الغش والخداع والعمل مع آخرين وبشكل سري لمنع توفر المنافسة في مناقصة نشرها مجلس محلي في الشمال.
وكان المحاميان كمال ، قد اجريا باسم موكليهما اتصالات مكثفة مع النيابة العامة بغية التوصل الى اتفاق حول العقوبة مؤكدين ان موكلهما اعترف بخطئه وانه لم يكن ابداً من أصحاب السوابق بل كان انساناً مكافحاً وعصامياً ، وان القضية استغلت من قبل اطراف سياسية في قرية موكله للمس به شخصياً واقتصادياً حتى قبل صدور قرار الحكم مما اضطره للاستقالة من منصبه المنتخب في السلطة المحلية كما الحق به هذا ألأجراء اضراراً مالية ضخمة ناهيك عن الاضرار الصحية التي جعلته بحاجة الى علاج ومرافقة طبية دائمين" .
وأضاف المحاميان كمال "بان المحكمة اقتنعت بان الخوض في مسار قضائي طويل ومتعب يحتم عليها الاستماع الى عشرات الشهود من كافة الأطراف وعلى مدار جلسات عديدة" .
من جهته قال القاضي عوديد شاحم في معرض قراره :" بعد النظر الى مجمل المعطيات وبعد الاستماع الى مرافعة محامي الدفاع وممثل النيابة العامة اقرر قبول نص الاتفاق الذي تم التوصل اليه خلال الاتصالات بين الأطراف واعتبره موقفا معقولاً ومنصفاً ومقبولاً وعليه احكم  على المتهم عقوبة السجن الفعلي لخمسة اشهر على ان تستبدل بالعمل لمصلحة الجمهور إضافة الى غرامة بقيمة خمسين الف شيكل تدفع بعشرين دفعة شهرية ابتداءً من شباط 2018 رغم التهم القاسية التي تعدلت في لائحة اتهام معدلة قدمت الى المحكمة" .
يذكر ان ممثل النيابة العامة كان قد أشار في معرض حديثه الى "ان التهم التي ادين بها المتهم تلزم عقوبة السجن الفعلي لسنوات عديدة وأيضا غرامة بملايين الشواقل ولكن التعديل للائحة الأتهام والحيثيات التي تقدم بها المحاميان كمال أوصلت الأطراف الى صيغة اتفاق تنهي هذا الملف بعقوبة خفيفة جدا وبغرامة مالية قليلة" .
المحاميان كمال قالا رداً على القرار :" بالنظر الى ظروف القضية وملابساتها رأينا لزاماً علينا ولمصلحة موكلينا انهاء القضية باتفاق مسبق ودون الخوض في مسار قضائي يستنزف وقت المحكمة  وقوى موكلينا ويضطره المثول بشكل متكرر امام المحكمة ما سيكلفه أموالا طائلة وهذا ما حدث بعد مفاوضات مطولة مع النيابة العامة توصلنا في نهايتها الى اتفاق يصب في مصلحة موكلينا . العقوبة هي العمل لمصلحة الجمهور وهي تأخذ بالحسبان كافة الظروف إضافة الى انها تتيح عملية تأهيل موكلينا وتسمح له بالعودة الى مسار حياته الطبيعي في كافة المجالات الحياتية والعملية والعامة.. وهذا ما سعينا اليه".

بإمكان متصفحي موقع بانيت من مدينة الناصرة والمنطقة إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق