اغلاق

جنود اسرائيليون :‘ شباب هاجمونا واشبعونا ضربا بعد ان اعتقدوا اننا عربا‘

ذكرت اذاعة (ريشت بيت) الاسرائيلية "أنّ الشرطة تفحص اشتباها بتعرّض جنديين وشخص آخر الى اعتداء بالضرب ليلة السبت في حديقة عامّة في برديس حنّا ،


وجه أحد الجنود الذين تم الاعتداء عليهم، صورة نشرتها مراسلة اذاعة ريشت بيت- كرميلا منشيه 

حيث هوجم الثلاثة على يد مجموعة من الشبيبة بعد أن اعتقدوا أنّهم عرب".
وأفادت الاذاعة "أنّ الثلاثة نقلوا الى مستشفى هيلل يافيه ،وقاموا بتقديم شكوى في الشرطة التي وصل رجالها الى مكان الحادث ولكن لم يتم العثور على المعتدين". 
 وبحسب (ريشت بيت) فانّ الجنود من وحدتيّ جولاني وكفير "وصلوا الى حديقة عامة برفقة شابة، وهناك هوجموا من قبل مجموعة الشبيبة الذين صرخوا بوجه الجنود (أنتم عرب)".
وقال والد أحد الجنود والذي قام باستدعاء الشرطة الى المستشفى: " ضربوا جنودا في اجازتهم فقط لأنّهم اعتقدوا أنّهم عرب،هذا عار ويجب أن نخجل من مثل هذا التصرف، وحتى لو كانوا بالفعل عرب فهل يجب مهاجمتهم وضربهم ؟ نحن مستاؤون جدا ويجب القبض عليهم وتقديمهم للقضاء". 

تعقيب الشرطة
قالت المتحدثة باسم الشرطة لوبا السمري في بيان لها وصلت نسخة عنه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما :" نهار اليوم الاحد اعتقلت الشرطة مشتبها ( 16 عاما ) من برديس حنا بالمنطقة الساحلية بالاعتداء على شابين 19 عاما سكان المركز ، جنديين خارج عن اطار دوام الخدمة الرسمي وكانا بزي مدني،  وذلك في حديقة عامة في برديس حنا ليلة يوم الجمعة الفائتة ، وايا مشتبهين اخرين وسط اصابة الشابين طفيفا حولا على اثرها لتلقي العلاج الطبي بالمستشفى والتحقيقات جارية ، وسط العزم على طلب تمديد فترة اعتقال المشتبه نهار غد الاثنين على ذمة التحقيقات الجارية بكافة التفاصيل والملابسات وبما يشمل الخلفية التي لم يجزم بخصوصها بعد ووسط توقع تنفيذ اعتقالات لمشتبهين ضالعين اضافيين لاحقا" .


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق