اغلاق

بيان توضيحي حول ظاهرة المياه الملونة في منطقة الجليل

وصل الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما بيان صادر عن سلطة المياه ووزارة الصحة، جاء فيه :" في أعقاب انخفاض منسوب المياه في أربعة فصول الشتاء الأخيرة


الصورة للتوضيح فقط

عموما وفي منطقة الجليل خصوصا تراجعت أيضا مصادر المياه. المياه الجوفية وصلت إلى ادنى درجة ممكنة، قررت سلطة المياه تقليص استخدام المياه من الجوفية في المنطقة وزيادة المياه من بحيرة طبريا ومن مياه محلاة من منظومة المياه القطرية من أجل تجنب المس بمصادر المياه" . 
واضاف البيان :" التغيير في تركيبة المياه والاحتكاك بين المياه مع الأنابيب الحديدية القديمة أدى إلى تغيير لون المياه وانتاج مياه ملونة. ظاهرة المياه الملونة معروفة محليًا وعالميًا التي تظهر نتيجة لتغيير في مصادر المياه وحدثت في مناطق مختلفة في البلاد: ايلات، كفار سابا، رمات هشارون، ريشون لتسيون وكرمئيل.
المشكلة الأساسية هي في لون المياه بسبب تغير لونها للون غير مألوف. ومن أجل الحفاظ على جودة مياه الشرب أصدرت وزارة الصحة تعليمات واضحة توصي بشطف منظومة تزويد المياه حتى الحصول على مياه صافية والاستمرار على هذا النحو. يشار أيضًا بأن شركات المياه قامت باجراء فحوصات من أجل فحص جودة المياه الصافية بعد عملية الشطف في الأنابيب التي تزود المياه، وكافة النتائج توضح أن المياه صالحة لشرب وتستوفي المعايير التي وضعتها وزارة الصحة. كما تبين أن جزء من المشكلة يتعلق بوضعية الأنابيب في البيوت والمنازل، أي في شبكة المياه البيتية" .
واردف البيان :" في الشهور الاخيرة، برزت هذه الظاهرة في عدة بلدات، من بينها عكا، جديدة المكر وبعض بلدات ماطية آشر، وقد تقلصت هذه الظاهرة بعد عمليات الشطف التي قامت بها شركات المياه في خطوط المياه الرئيسية. كما وأن الظاهرة مستمرة في بعض البلدات ومن بينهم البعنة، دير الاسد وجديدة المكر. اتحادات المياه تعمل على شطف الخطوط الرئيسية وتحسين جودة المياه، وعلى المواطنين تجنب شرب المياه واستخدامهم للطهي في حال أن ظاهرة المياه الملونة استمرت في بيوتهم وعليهم الاستمرار بشطف الأنابيب وشبكة المياه البيتية حتى تعود إلى وضعها الطبيعي. كما وننصح المواطنين الذين ما زالوا يعانون من ظاهرة المياه الملونة دعوة شركة المياه للقيام بالفحوصات اللازمة في البيت" .  
واردف البيان :" كما وأوضحت سلطة المياه بأن استخدام مصادر المياه يتم تحديده وفقًا للعقبات والتحديدات التي لها علاقة بالمياه ومنسوبها، ولكن سيتم الأخذ بعين الاعتبار تركيبة المياه في البلدات التي تعاني من المياه الملونة وذلك بهدف حل المشكلة. بالإضافة إلى ذلك صادقت سلطة المياه على مراعاة المواطنين بالفواتير والحسابات الشهرية خلال فترة وجود ظاهرة المياه الملونة والاستخدام المفرط للمياه في هذه الفترة من اجل شطف الأنابيب.
بالإضافة إلى ذلك فإن سلطة المياه ووزارة الصحة مستمرة بمرافقة مزودي المياه والاهتمام بجودة المياه ومسح المشاكل وتغيير أنابيب المياه اذا لزم الأمر" .


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق