اغلاق

تيسير خالد يتساءل: ’لماذا كل هذا التقدير للدور الأميركي؟’

قال تيسير خالد، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين في مدونة له على مواقع التواصل


تيسير خالد

الاجتماعي معلقًا على اجتماع وزراء خارجية مصر والأردن وفلسطين في القاهرة: "لفت انتباهي في البيان الختامي، الذي صدر في أعقاب اجتماع وزراء خارجية مصر والأردن وفلسطين يوم أمس في القاهرة من بين أمور أخرى أن يعرب الوزراء الثلاثة عن تقديرهم للدور الأميركي من أجل تحقيق السلام بين الطرفين وتطلعهم لتكثيف الإدارة الأميركية لجهودها خلال الفترة القادمة".
وأضاف: "تمنيت لو أن الموقف كان غير ذلك. فالجميع يعلم أن الدور الأميركي ورعايته للمفاوضات بين الجانبين الفلسطيني والاسرائيلي ولما يسمى عملية السلام قد دمّر فرص التقدم نحو التسوية السياسية وحوّل المفاوضات الى عملية خداع استندت اليها اسرائيل في إجراءاتها أحادية الجانب على الأرض بما فيها طبعًا النشاطات الاستيطانية".
وختم تيسير خالد مدونته قائلا: "كان من الأفضل تجاهل هذا التقدير ومخاطبة الادارة الأميركية بلغة يفهمها الرأي العام الفلسطيني والعربي ومطالبتها بأمرين اثنين في الحد الأدنى: الضغط على اسرائيل ودفعها لوقف جميع نشاطاتها الاستيطانية، حتى يبقى هناك مكان في العملية السياسية لدولة فلسطينية".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق