اغلاق

مهرجان شعبي حاشد في عرعرة ضد الاعتقالات الادارية: ‘لن تنجح بالتأثير على ثوابتنا‘

بدعوة من لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية، ولجنة الحريات المنبثقة عنها، واللجنة الشعبية في بلدة عارة عرعرة، يتواجد بهذه الاثناء العشرات من اهالي وادي عارة
Loading the player...

والوسط العربي للمشاركة بالمهرجان الشعبي ضد الملاحقات السيلسية والاعتقالات الادارية الذي يتم تنظيمه في قاعة منطقة الظهرات في بلدة عرعرة.
هذا وكانت قد قالت لجنة المتابعة عن المهرجان : "هذا المهرجان يأتي في أعقاب سلسلة من الاعتقالات الإدارية التي فرضها وزير الأمن على ستة من الناشطين، وسط مؤشرات الى أن الأعداد ستتزايد، ما يؤكد أن السلطات تستعيد أنظمة الحكم العسكري البائد. كما يأتي المهرجان تضامنا مع الشيخ رائد صلاح، القابع رهن الاعتقال الاستبدادي، وهو ملاحقة سياسية، وقمعا للحريات" .

قصي زامل: الاعتقالات الادارية خطة لن تنجح بالتأثير على ثوابتنا
هذا وافتتح المهرجان بكلمة من اللجنة الشعبية بعارة عرعرة التي القاها قصي زامل والذي رحب بكافة الحضور من كافة المناطق، وتطرق في كلمته عن "الملاحقات السياسية التي يتعرض لها ابناء الداخل من قبل السلطات الاسرائيلية"، مؤكداً "ان هذه محاولات لكتم الافواه وان الاعتقالات الادارية خطة لن تنجح بالتأثير على ثوابتنا" .
ثم ألقى خالد محاميد كلمة عن ذوي المعتقلين الاداريين، وتطرق خلال كلمته "ان السلطات الاسرائيلية بكافة محاولات اعتقالها الادارية التي تقوم بها لن تنجح بمخططها لكم الافواه، وما تقوم به بحقنا يدل على ان هذا مخطط ضدنا نحن العرب في البلاد" .


صور من المهرجان ، تصوير موقع بانيت وصيحفة بانوراما



لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق