اغلاق

رابطة اندية القدس تنظم زيارة رابعة للداخل، صور

ضمن سلسلة زياراتها الى الداخل الفلسطيني، قامت رابطة اندية القدس اول امس الجمعة بزيارة الى قرية المشهد ومدينة كفر كنا في لواء الناصرة ومدينة طبريا


صور من الجولة

ومسار في قيرا وقيمون، وذلك بمشاركة (38) كادرا من كوادر الحركة الرياضية المقدسية يتقدمهم مدير عام المجلس الاعلى للشباب والرياضة / الوسط معتصم ابو غربية وبلال ابو رموز مدير المعسكرات والمخيمات الصيفية ورئيس واعضاء مجلس ادارة الرابطة وممثلين عن اندية هلال القدس، القدس، الانصار المقدسي، جبل الزيتون، العيساوية، مركز مخيم شعفاط، اهلي الرام، الموظفين، شباب عناتا، شباب الرام، وذلك ضمن برنامج التواصل مع الداخل المدرج في مشروع تمكين اندية القدس الذي تنفذه الرابطة بالإنابة عن المجلس الاعلى للشباب والرياضة وبإشراف بكدار وبتمويل من البنك الاسلامي للتنمية .
كانت المحطة الاولى في قرية قيرا وقيمون المهجرة شرق مدينة حيفا، وبعد تناول وجبة الافطار سار المشاركون في مسار جميل بين الاشجار العالية وجداول المياه بإشراف المرشد محمود دبش .
ومن الجدير ذكره ان قيرا وقيمون هي قرية مهجرة كان عدد سكانها عام 1948 ستمائة نسمة تقريبا هجروا جميعهم الى محافظة جنين القريبة، وادى المشاركون صلاة الجمعة في مسجد النور في بلدة المشهد التي استضاف شيوخها ورجالاتها  الوفد المقدسي، حيث حل الوفد ضيفا على بيت الحاج سلامة محمود حسن ابو محمود ورحب نجله ابراهيم سلامة من الحركة الاسلامية الجنوبية / المشهد بالوفد الضيف واشاد "برباط اهل القدس ودورهم البطولي في الاحداث الاخيرة وافشالهم لمخططات الاحتلال في فرض البوابات الالكترونية"، وقال :" انتم خط الدفاع الاول عن المسجد الاقصى وحماته" .
من جهته شكر احمد سرور رئيس الرابطة الحاج سلامة ابو محمود على حسن الضيافة واكد في كلمته على "ان القدس تمثل العقيدة الاسلامية وبقرار رباني، وان اهل القدس باقون على العهد حتى يقضي الله امرا كان مفعولا وقدم له درعا تذكارياً" .
توجه الوفد المقدسي بعد ذلك بصحبة اسماعيل حسن الى منزل المربي احمد سليمان ابو سيف مدير قسم المعارف في مجلس المشهد الذي اطلع الوفد المقدسي من على سطح منزله الرائع على بلدة المشهد والقرى العربية المحيطة والمستوطنات، وتعود تسمية المشهد الى ارتفاعها عن سطح البحر 280م والى انها احتضنت بعض شهداء معركة حطين الخالدة، وكانت المحطة التالية في مدينة كفر كنا (قانا الجليل ) حيث كان في استقبال الوفد المقدسي ابراهيم سلامة والنائب السابق في الكنيست عبد المالك دهامشة الذي رحب بالوفد المقدسي قائلا :" انتم تمثلون القدس تاج فلسطين"، وحيا "صمود ورباط المقدسيين ودوهم المركزي في الدفاع عن المسجد الاقصى وافشال مخططات الاحتلال"، قائلا :" لولا هذا الصمود لحلت علينا مصيبة اخرى على غرار تلك الاجراءات المنفذة في المسجد الابراهيمي في الخليل" .
ومن جهته كرر احمد سرور شكره لأهالي المشهد وكفر كنا واشار الى "البرنامج الذي تنفذه الرابطة منذ اكثر من عامين لمد جسور التواصل والتاخي مع الاهل بالداخل الفلسطيني المحتل"، قائلا :" ان هذا البرنامج سيستمر بإذن الله ومن المخطط له ان يستهدف فئات مختلفة من ابناء المجتمع الفلسطيني خاصة الشباب والاطفال والاهالي" .
وبعد تناول طعام الغذاء في مطعم ومخبز المختار توجه الوفد الى محطته الاخيرة في مدينة طبريا، حيث استقل الوفد المقدسي سفينة صغيرة في بحيرة طبريا وتجول في شواره المدينة قبل ان يعود ادراجه بسلام الى مدينة القدس .
( وافانا بالصور والتفاصيل ياسين الرازم )



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق